دي بور يشيد باستاد الوكرة

(د ب أ)-توووفه

أعرب الهولندي رونالد دي بور سفير ملف بطولة كأس العالم 2022 في قطر، عن انبهاره باستاد الوكرة أحد الاستادات المضيفة لبطولة كأس العالم في قطر ،مشيرا إلى أنه مثال للجمال من الداخل ومن الخارج.

ويفتتح استاد الوكرة رسميا اليوم، من خلال المباراة النهائية لبطولة كأس أمير قطر في ختام الموسم الحالي ، ليكون ثاني استادات المونديال التي يتم افتتاحها.

وأوضح دي بور، على هامش حضوره المباراة النهائية، “رأيت الجمال من الداخل ومن الخارج وأرى أن الاستاد يتمتع بمدرجات رائعة وألارضية على نفس القدر من الروعة التي يتسم بها الاستاد من الداخل والخارج”.

وأكد دي بور ، في تصريحات لشبكة قنوات “الكاس” القطرية الرياضية، “الملاعب القطرية السابقة التي لعبت عليها رائعة أيضا لكن هذا الملعب يتميز بتقنيات عالية ويعد تحفة معمارية”.

وسبق لدي بور أن لعب لفريقي الريان والشمال القطريين خلال الفترة من 2004 إلى 2008 في ختام مسيرته الكروية.

وأكد دي بور: “كنت هنا قبل ثمانية أشهر؛ وأرى الآن التطورات الكبيرة التي حصلت في هذه الشهور، وأثق بأن قطر ستقدم كأس عالم مبهرة”.

وعن المنتخب القطري وقدرته على المنافسة في المونديال المقبل بعد فوزه مؤخرا بلقب كأس آسيا 2019 بالإمارات ، قال دي بور: “يسير على الطريق الصحيح وما زال أمامه بعض التطويرات التي يجب أن تتحقق في الفترة المقبلة”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin