أستراليا تهزم البرازيل في المونديال 

(د ب أ)-توووفه

قلبت سيدات أستراليا، تأخرهن أمام البرازيل 0-2، إلى فوز مثير 3-2، اليوم، ضمن مباريات الجولة الثانية لدور المجموعات ببطولة كأس العالم للسيدات لكرة القدم المقامة حاليًا في فرنسا.

سيدات البرازيل عن طريق مارتا في الدقيقة 26، قبل أن تضيف زميلتها كريستياني الهدف الثاني في الدقيقة 38، ثم قلصت كاتلين فورد النتيجة لصالح أستراليا في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع للشوط الأول.

وفي الشوط الثاني سجلت أستراليا هدف التعادل عن طريق خولي لوجارزو في الدقيقة 58، قبل أن تسجل مونيكا مدافعة البرازيل الهدف الثالث بالخطأ في مرمى فريقها في الدقيقة 66، قبل أن تلجأ حكمة المباراة إلى تقنية الفيديو المساعد للتأكد من عدم لمس مهاجمة أستراليا سام كير للكرة أُثناء الهجمة حيث كانت في وضعية تسلل.

ورفعت أستراليا رصيدها إلى ست نقاط لتتصدر المجموعة بفارق ثلاث نقاط عن البرازيل صاحبة المركز الثاني المتساوية مع إيطاليا صاحبة نفس الرصيد والتي تلعب غدًا أمام جامايكا متذيلة الترتيب بدون رصيد من النقاط.

بدأت المباراة بأداء حماسي من المنتخبين، حيث اعتمدت البرازيل على عناصر الخبرة مثل فورميجا أكبر لاعبة في البطولة/41 عامًا/ ومارتا بالإضافة إلى كريستياني صاحبة الثلاث أهداف في المباراة الأولى أمام جامايكا.

ولكن رغم البداية الحماسية للمباراة الا انه سرعان ماغلب عليها الأداء الحذر من جانب الفريقين، حيث لم يرغب أحدهما أن تهتز شباكه بهدف.

ولجأت حكمة المباراة إلى تقنية الفيديو المساعد للتأكد من وجود ضربة جزاء للمنتخب الأسترالي في الدقيقة 20،قبل أن يثبت أن الكرة لمست يد تاميكا يالوب قبل أن تدخل منطقة جزاء البرازيل.

وفي الدقيقة 26 احتسبت الحكمة ركلة جزاء للمنتخب البرازيلي بعد عرقلة تعرضت لها ليتسيا سانتوس، لتترجمها مارتا إلى هدف التقدم لبلادها.

وكادت سان كير أن تسجل هدف التعادل للمنتخب الأسترالي، بعد أن تخلصت من الرقابة وتلقت تمريرة من زميلتها يالوب لكن الحارسة البرازيلية باربرا تعاملت مع الموقف ببراعة.

وفي الدقيقة 38 أضافت كريستياني الهدف الثاني للبرازيل، بعد تمريرة عرضية من ديبينيا، لتضعها بضربة رأس في شباك ليديا ويليامز.
وقلصت أستراليا الفارق في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، عن طريق كاتلين فورد التي وجدت نفسها أمام مرمى باربرا بعد تمريرة رأسية من زميلتها خولي لوجارزو لتضع الكرة في الشباك.

ولم تشهد باقي الدقائق أي جديد لينتهي الشوط الأول بتقدم البرازيل 2-1.

وبدأالمدرب البرازيلي فاداو الشوط الثاني بإجراء تغييرين حيث خرجت مارتا صاحبة الهدف الأول ودخلت بدلًا منها المهاجمة لودوميلا، كما خرجت فورميجا التي حصلت على إنذار في الشوط الأول لتحل بدلًا منها لاعبة الوسط لوانا.

وكثفت الأستراليات محاولاتهن من أجل تسجيل هدف التعادل، لكن الدفاع البرازيلي تألق في ابعاد الخطر عن المرمى الذي شهد أيضًا أداء رائعا من الحارسة باربرا.

وفي الدقيقة 57 نجحت الأستراليات في خطف هدف التعادل عن طريق لوجارزو صانعة الهدف الأول، بعد أن سددت كرة من خارج منطقة الجزاء غالطت بها باربرا.

وأثمرت المحاولات الأسترالية عن الهدف الثالث الذي سجلته المدافعة مونيكا في شباكها بالخطأ، لكن الحكمة لجأت إلى تقنية الفيديو المساعد للتأكد من صحة الهدف وعدم وجود تسلل.

ولم تفلح تغييرات فالداو في إحداث الفارق في النتيجة، حيث فشلت محاولات لودوميلا في تسجيل هدف التعادل للمنتخب البرازيلي الذي خضع لضغط كبير من أستراليا التي كثفت من هجماتها في الشوط الثاني.

ولم تشهد الدقائق المتبقية من المباراة أي جديد، لتطلق الحكمة صافرتها معلنة فوز أستراليا على البرازيل 3-2.

وحققت أستراليا فوزها الثاني على البرازيل في مونديال السيدات، حيث سبق لهما أن ألتقيا أربع مرات، فازت البرازيل في أثنتين منهم، فيما حققت أستراليا الفوز مرتين أولهما كان في النسخة الماضية في كندا 2015، والثانية في دور المجموعات للنسخة الحالية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin