Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

بيريز البخيل

 

كتب- أ.د. حسني نصر

رغم المكاسب الهائلة التي يحققها نادي ريال مدريد سنويا سواء نتيجة الفوز ببطولات أوروبا أو بيع وإعارة اللاعبين إلا أنه فشل في السنوات القليلة الأخيرة في استقطاب لاعبين كبار من الفئة الأولى.

هذا الفشل ظهرت نتائجه الكارثية في مباراة الكلاسيكو الإسباني الأسبوع الماضي التي انتهت بهزيمة مذلة بخمسة أهداف لهدف واحد. وقبل الكلاسيكو كانت كل المؤشرات تشير إلى تراجع حاد في أداء بطل أوروبا سواء على مستوى الأداء أو النتائج.

فلورنتينو بيريز رئيس النادى الملكي هو المسؤول الأول عن نكبة المدريديين الأخيرة ليس فقط بسبب تفريطه السهل في النجم الأول كريستيانو رونالدو، والمدرب صاحب الإنجازات التاريخية زين الدين زيدان بل أيضا بسبب بخله الشديد الذى يقف عائقا أمام الريال للفوز بخدمات اللاعبين المهرة.

لا يشعر بيريز بالغيرة وهو يرى منافسه التاريخي برشلونة و منافسيه الأوروبيين مثل مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان ويوفنتوس وبايرن ميونيخ وليفربول وغيرهم، وهم يجمعون دون توقف اللاعبين من كل أنحاء العالم بمبالغ كبيرة والهدف لديهم جميعا واحد وهو كسر شوكة الريال وإنزاله عن عرشه الأوروبي الذي يجلس عليه منذ ثلاثة مواسم دون منازع.

كان زيدان يعلم بالفعل مدى بخل رئيس الريال فسارع بالقفز من المركب قبل أن تغرق. من المؤكد أنه قبل أن يرحل طلب تجديد دماء الفريق ومن المؤكد أن بيريز رفض ذلك بدافع توفير الأموال. كل عام وربما منذ سنوات ونحن نسمع عن مفاوضات للتعاقد مع بعض النجوم مثل إيدين هازارد لاعب تشيلسي الإنجليزي وديفيد دي خيا حارس مرمى مانشستر يونايتد بالإضافة إلى تسريبات عن نيمار. ومع هذا فقد اقتصر الأمر فقط علي الضجيج الإعلامي.

بعد هزيمة الكامب نو لجأ بيريز كعادته إلى الحل الأسهل وهو إقالة المدرب لوبيتيجي، ورغم أن لوبيتيجي يستحق الإقالة بالفعل إلا أن الرئيس كالعادة عجز عن استقدام مدرب صاحب تاريخ و استعان بمدرب الفريق الثاني على أمل أن يصلح الأوضاع، ويعفيه بالتالي من استقدام مدرب كبير.

صدقوني.. لن ينصلح حال ريال مدريد بسولارى ولا بمجموعة اللاعبين الحالية، الذين وصل أغلبهم مثل مودريتش وكروس وبيل إلى مرحلة التشبع من المباريات والبطولات.. بينما  لا يستحق البعض مثل ناتشو وفاسكيز البقاء في قائمة بطل أوروبا.

يجب على جماهير الملكي في إسبانيا والعالم أن تضغط بكل قوتها على الإدارة وعلى بيريز شخصيا للدخول بكل قوة في الميركاتو الشتوي، لتعويض رحيل رونالدو على الأقل بلاعب في حجم هازارد أو نيمار ومهاجم بمستوى كافاني أو إيكاردي، والتعاقد دون تأخير مع مدرب متميز لتعويض رحيل زيدان صاحب البركات!

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin