كولومبيا تُغضب مدرب إيران

أبوظبي- توووفه

 

كان المؤتمر الصحفي الذي يسبق مواجهة إيران وفيتنام في الجولة الثانية للمجموعة الرابعة من بطولة أمم آسيا 2019، صاخبا بسبب أسئلة الصحافة الإيرانية للمدرب البرتغالي كارلوس كيروش والذي يقضي عامه الثامن مع المنتخب.

توووفه حضرت الندوة الصحفية التي ظهر على منصتها المدرب البرتغالي كارلوس كيروش ولاعب المنتخب الإيراني مسعود شجاعي وحشد كبير من الصحفيين الإيرانيين والفيتناميين وبعض الصحف العربية.

المؤتمر الصحفي والذي انطلق الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا باستاد آل نهيان بنادي الوحدة في أبوظبي أشاد فيه كيروش بالخصم المنتظر حيث قال:

“فريقي قدم مباراة من طراز عال أمام اليمن وتكللت المهمة بخمسة أهداف نظيفة ولكن حينما نتحدث عن فيتنام فقد قدمت مباراة رائعة أمام العراق وكانت تستحق التعادل على أقل تقدير قياسا بما قدمته في تلك المواجهة”.

وتابع:”نحن نلعب كرة قدم ولسنا في دار أوبرا حتى نطلق أحكاما مسبقة فهي مواجهة 11 ضد 11 ولا يعني أننا فزنا 5 في البداية أن نفوز بذات النتيجة في المواجهة الثانيـة”.

وأضاف:” أعرف مدرب فيتنام معرفة شخصية وأدرك حجم الاحترام الذي يكنه لكرة القدم وحجم العمل الذي يقدمه مع الفريق حاليا، والنقلة النوعية التي أحدثها وفريقي جاهز للمواجهة ولكن بكثير من الاحترام والتقدير للمنافس”.

وفقد كيروش الكثير من أعصابه حينما سأله أحد الصحفيين عن رأيه في العرض الكولومبي وهل سيترك إيران من أجل منتخب كولومبيا بعد البطولة، حيث قال: “يجب أن نظهر الاحترام للمنافس الذي سنلعب أمامه غدا، ليس الزمان أوالمكان مناسبين للحديث عن هذا الأمر”.

وأكمل:”لدي عقد مع الاتحاد الإيراني وفي رقبتي إسعاد الشعب الإيراني في هذه البطولة كما وعدت المسمؤولين ولدي عديد المسؤوليات حاليا وأنا وفي لعملي”.

واختتم:” لا أريد منكم أن تحوروا أجوبتي هنا، دعونا نركز على المباراة المهمة فبرأيي مجموعتنا من أصعب المجموعات في البطولة، ونحن نركز على التأهل للدور الثاني ولدينا منتخب طموح جدا”.

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin