فوزنياكي: دافعي ليس تصدر التصنيف العالمي

(افي)-توووفه

أكدت الدنماركية كارولين فوزنياكي، المرشحة الثالثة للفوز ببطولة أستراليا المفتوحة للتنس في ملبورن، أنه أمر إيجابي العودة للمشاركة في البطولة للدفاع عن لقبها الذي حققته العام الماضي على ملعب رود ليفر أرينا بعد تغلبها على الرومانية سيمونا هاليب بواقع 7-6 (7-2) و3-6 و6-4، معترفة بأن تصدر تصنيف لاعبات التنس المحترفات ليس دافعها الرئيسي.

وقالت المصنفة الثالثة عالميا في مؤتمر صحفي عشية انطلاق البطولة غدا الاثنين “أحاول فقط أن أعتبر ذلك شيئا جميلا، تحديا مرحا، لا أستطيع أن أصدق أن عاما مر منذ ذلك الوقت، ليس لدى هذا الشعور”.

وكشفت فوزنياكي، التي ستبدأ في ملبورن بارك غدا الاثنين أولى لقاءاتها أمام البلجيكية أليسون فان يوتفانخ (المصنفة 52 عالميا)، أن الوصول إلى قمة تصنيف لاعبات التنس المحترفات “ليس في الحقيقة الدافع الرئيسي”.

وصرحت “في كل مرة أبدأ فيها بطولة أريد أن أفوز بها، ولكن لتحقيق ذلك يجب أن ألعب بشكل جيد قدر الإمكان. حافزي الرئيسي هو حصد البطولات وليس التصنيف الأول”.

وأوضحت اللاعبة الدنماركية (28 عاما)، التي اكشتفت في أكتوبر الماضي اصابتها بالتهاب المفاصل الروماتويدي، أن هذه الإصابة لم تغير أي شيء في طريقة لعبها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin