مرسيدس يسعى لإيقاف انطلاقة فيراري عبر سباق فورمولا الصيني

  • (د ب أ)- توووفه

 

يتطلع فريق مرسيدس إلى إيقاف الانطلاقة القوية لمنافسه العنيد فيراري في الموسم الحالي لبطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا-1 عندما يصطدم الفريقان مجددا عبر السباق الصيني غدا الأحد في الجولة الثالثة من فعاليات البطولة.

ويحلم مرسيدس بإحراز أول لقب له في سباقات البطولة هذا الموسم بعدما انتزع الألماني سيباستيان فيتيل سائق فيراري لقب السباقين الأسترالي والبحريني في أول جولتين من البطولة هذا الموسم.

وفي المقابل ، يسعى فيتيل إلى مواصلة انطلاقته والفوز بالسباق الثالث على التوالي في البطولة هذا الموسم ليكون اللقب رقم 50 له في تاريخ مشاركاته بسباقات فورمولا-1 حتى الآن.

ويأمل توتو فولف رئيس السباقات في مرسيدس في رد فعل قوي من البريطاني لويس هاميلتون وفالتيري بوتاس على تفوق فيتيل في أول سباقين بالبطولة.

وقال فولف : “شنغهاي كان مضمارا جيدا لنا في الماضي. ولهذا ، نأمل في أن ننال الفرصة لتصحيح بعض الأخطاء التي ارتكبناها في الأسابيع الماضية وأن نقدم أداء يليق بمرسيدس”.

وفاز مرسيدس باللقب في خمسة من آخر ستة سباقات أقيمت على مضمار شنغهاي البالغ طوله 451ر5 كيلومتر وكان منها ثلاثة ألقاب من نصيب هاميلتون الذي توج أيضا باللقبين الآخرين في عهد فريق “ماكلارين مرسيدس”.

وقال هاميلتون حامل لقب البطولة : “إنه مضمار جيد بالنسبة لي بشكل عام. ولهذا ، أتمنى قلب الطاولة قليلا ولكن السباق سيكون صعبا. سياراتا فيراري أظهرتا سرعة فائقة في السباقين الأسترالي والبحريني”.

ويتصدر فيتيل الترتيب العام للبطولة لفئة السائقين بفارق 17 نقطة أمام هاميلتون ويأمل في توسيع الفارق من خلال السباق الصين غدا علما بأنه أحرز لقب هذا السباق مرة واحدة سابقة في 2009 عندما كان سائقا لفريق ريد بول.

ويتمتع فيتيل وفريقه فيراري بثقة هائلة بعدما قدم الفريق هذا الموسم أفضل بداية له في أي موسم بالبطولة منذ عام 2004 الذي شهد فوز الأسطورة الألماني مايكل شوماخر بلقب أول خمسة سباقات في البطولة وذلك في الطريق نحو أحد ألقابه السبعة (رقم قياسي) في بطولة العالم لفورمولا-1 .

وأحرز فيتيل لقب السباق الأسترالي في بداية الموسم الحالي بفضل خطأ غريب وقع فيه فريق مرسيدس كما استفاد فيتيل مجددا من تغيير محفوف بالمخاطر لخطة مرسيدس ليتوج فيتيل بالسباق البحريني خاصة وأن هاميلتون انطلق من المركز التاسع في السباق البحريني بسبب عقوبة فرضت عليه لتغيير صندوق السرعات في سيارته لكنه أنهى السباق في المركز الثالث خلف زميله فالتيري بوتاس.

وكان بوتاس تعرض لعقوبة مماثلة خلال السباق الأسترالي بسبب تصادم سيارته خلال التجربة الرسمية.

وقال فيتيل إنه يشعر بتحسن في سيارته عما كانت في السباق الأسترالي مما يعد مؤشرا جيدا على قدرته على مواصلة الانتصارات خلال السباق الصيني لاسيما وأنه وزميله الفنلندي كيمي رايكونن سينطلقان من المركزين الأول والثاني على الترتيب في السباق غدا.

واقتصر نجاح فيراري في السباق الصيني على ثلاثة انتصارات فقط في 14 سباقا خاضها الفريق على هذا المضمار علما بأن أحدث هذه الانتصارات الثلاثة كان في 2013 وعن طريق الإسباني فيرناندو ألونسو السائق السابق للفريق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى