ديبالا يعلن رحيله رسميا ويودع يوفنتوس

(إفي)-توووفه

أعلن الأرجنتيني باولو ديبالا، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد رحيله عن نادي يوفنتوس الإيطالي، الذي قضى رفقته سبعة مواسم، بنهاية الموسم الحالي.

ويخوض الأرجنتيني (28 عاما) غدا الاثنين ضد لاتسيو مباراته الأخيرة ضمن لقاءات الجولة الـ37 وقبل الأخيرة من منافسات الدوري الإيطالي على ملعبه وأمام جمهوره.

وقال “الجوهرة” عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”: “غدا الاثنين سأخوض مباراتي الأخيرة بهذا القميص. من الصعب تخيل الأمر، لكنه سيكون وداعنا الأخير. لن يكون الأمر سهلا، لكنني سأدخل إلى الملعب بابتسامة وبرأس مرفوعة لأنني أعلم أنني بذلت قصارى جهدي من أجل النادي”.

وأضاف الأرجنتيني المُتوج بـ12 لقبا مع يوفنتوس وسجل 115 هدفا: “كنت أظن أننا سنستمر معا لسنوات أخرى، لكن القدر يفرّق طرقنا. لن أنسى على الإطلاق ما جعلتموني أعيشه في كل مباراة وكل هدف”.

واختتم ديبالا رسالته: “أشكركم على دعمي في أوقات عصيبة، وأشكر جميع من رافقوني طوال سنوات مسيرتي: من أولهم إلى آخرهم، بداية من الجمهور وحتى العاملين في النادي، أشكر الجميع، مدربين وزملاء وموظفين وإداريين. ارتداء هذا القميص وشارة القيادة من أعظم لحظات الفخر في حياتي، والتي آمل أن أجعل أبنائي وأحفادي يرونها يوما ما”.

وبدأ باولو مسيرته رفقة نادي إينستيتوتو دي كوردوبا الأرجنتيني الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية، لكنه سرعان ما انضم إلى كرة القدم الإيطالية عبر بوابة نادي باليرمو وهو ابن 18 عاما.

ولعب هناك 3 مواسم قبل انضمامه إلى “السيدة العجوز” في موسم 2015ـ2016.

وارتدى ديبالا قميص منتخب بلاده في 32 مباراة، والآن يرحل عن يوفنتوس بعد 7 مواسم بحثا عن تجربة جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى