لماذا رفض بينيتيز إنقاذ إسبانيا من ورطة إقالة لوبيتيجي ؟

 

(إفي) – توووفه

 

تلقى المدرب الإسباني رافائيل بينيتيز عرضا لتدريب منتخب إسبانيا لكرة القدم عقب إقالة جولين لوبيتيجي قبل يوم واحد من انطلاق صافرة مونديال روسيا 2018، وفقا لتقارير صحفية إنجليزية.
ونشرت صحيفة (ذا صن) اليوم الأربعاء أن مدرب نيوكاسيل تلقى عرضا من الاتحاد الإسباني لكرة القدم لتدريب “لا روخا”، ونقلت عن المدرب الإسباني قوله “كانت هناك فرصة لكنني ما زالت هنا وسعيد بوجودي هنا”، في إشارة لناديه الحالي المدرج في الدوري الإنجليزي الممتاز.


وأكدت الصحيفة أن الفكرة كانت تقوم على أن يتولي بينيتيز تدريب المنتخب خلال المونديال فقط على أن يعود بعد ذلك لنيوكاسيل.
وعلى الرغم من أن النادي الإنجليزي أعطى الضوء الأخضر لمدربه، وفقا لصحيفة (ذا صن)، لم يتم التوصل لاتفاق في النهاية نظرا لأن الاتحاد الإسباني لم يجد وقتا كافيا لإتمام المسألة وقرر في نهاية المطاف تعيين فرناندو هييرو لقيادة “الماتادور” في روسيا حيث ودع الفريق البطولة من دور الـ16 عقب سقوطه أمام صاحبة الضيافة.


وكان رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، لويس روبياليس، قد أقال جولين لوبيتيجي من الإدارة الفنية للمنتخب عشية انطلاق مونديال روسيا بسبب إعلان نادي ريال مدريد التعاقد معه لتدريب الفريق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى