منتخب الطائرة يحقق فوزا مستحقا على الجزائر

 

توووفه- إسحاق الحارثي

حقق منتخبنا الوطني للكرة الطائرة فوزا مستحقا على منتخب الجزائر 3/1 ضمن مباريات البطولة ال21 للمنتخبات العربية للرجال للكرة الطائرة والتي تستضيفها مصر خلال الفترة من 25 أكتوبر الجاري إلى 3 نوفمبر القادم.

قدم المنتخب مباراة ذات مستوى فني جيد وفرض أسلوبه على المنتخب الجزائري سيما في الأشواط الثلاثة التي كسبها وبغض النظر عن الشوط الوحيد الذي خسره.

الشوط الأول

دخل المنتخب المباراة وهو عازم على تكون النتيجة لصالحه فقد بدأ هذا الشوط بتفوق وتقدم مجبرا سليم بوهلا مدرب الجزائر على أخذ الوقت المستقطع الأول عند النقطة 5/2 في محاولة لعدم إعطاء المنتخب العماني الفرصة لتوسيع فارق النقاط.

إلا أن الحضور الذهني والتركيز العالي للاعبي المنتخب كان حاضرا وبقوة من خلال تميز قوة هجوم إسماعيل الحيدي الذي باغت به المنتخب الجزائري من المركز 2 ليصل الفرق 4 نقاط.

ورغم الإرسالات الخاطئة التي وصلت إلى 6 إرسالات لم يقلل ذلك من عزيمة الفريق في التقدم ومحاولة عدم تقليص الفارق ووصلت النتيجة 24/22 ليطلب مدرب منتخب الجزائر وقتا مستقطعا ثانيا

انتهزه مدرب منتخبنا الوطني نجيب العميري لكي يعطي تعليماته لإبراهيم المزيني معد الفريق في كيفية توزيع ما تبقى من نقاط أمام الشبكة سيما استغلال الكابتن سعود المعمري في خطف الهجوم من منتصف الشبكة والذي كان له مايريد منهيا الشوط 25/22.

الشوط الثاني

واصل منتخبنا تفوقه واستعرض فلاح الجرادي قوته في الإرسال محققا نقطتين متتاليتين عند النقطة 6 و7 وينجح سعود المعمري في حجب الرؤية عن الهجوم الجزائري من خلال حائط الصد الموفق في أكثر من مناسبة.

وبرز كعادته في الهجوم القوي من الخطين الأمامي والخلفي إسماعيل الحيدي لتصل النتيجة إلى فارق الخمس نقاط عند النقطة 10/5.

ويستمر اللعب سجالا إلى أن قلص منتخب الجزائر الفارق إلى نقطة واحدة بفضل دخول أكرم دقيش الذي ساهم في تغيير مجريات اللعب.

استدرك منتخبنا ذلك الركود نوعا ما ليعود ويتقدم من جديد 21/15، يتدخل عندها مدرب الجزائر بطلب وقت مستقطع ثان ودخول اللاعب عيد زكرياء وأحمد أمير إلا أن ذلك التغيير جاء متأخرا لم يسعف الفريق في اللحاق بالمنتخب العماني الذي أنهى الشوط 25/20.

الشوط الثالث

دخل منتخب الجزائر بشعار الفوز لأجل عدم ارتكاب الأخطاء وإيصال الكرة لملعب الفريق العماني بأية طريقة.

وبحكم خبرة لاعبي الفريق يوسف بورغوه في كيفية استغلال المساحات التي استطاع التقدم فيها ليطلب مدرب المنتخب الوطني نجيب العميري الوقت المستقطع الأول عند النقطة 6/2 لتوجيه اللاعبين ،في محاولة لتصيحح الأخطاء التي وقع فيها الفريق.

واصل الفريق الجزائري تقدمه حتى النقطه 12/6 وبفارق 6 نقاط، وسرعان ما تدارك لاعبو المنتخب الوطني ذلك واستيقظ إسماعيل الحيدي ليبدأ من جديد هجومه القوي من المنطقة المفضلة لديه ليقلص الفارق إلى 1 نقطة واحدة.

وعند النقطة 19/17يجري مدرب منتخب الجزائر تبديلا اضطراريا بخروج أحمد أمير المحترف في سموحة المصري بعد إصابته في قدمه أثناء اشتراكه في حائط الصد لكرة هلال المقبالي.

حاول نجيب العميري مدرب المنتخب الوطني تأخير تقدم المنتخب الجزائري عند النقطة 22/19 إلا أن كرة هلال المقبالي التي لم تحمل أي عنوان كانت بمثابة الخروج من عنق الزجاجة للمنتخب الجزائري الذي واصل تفوقه وفاز بالشوط 25/21.

الشوط الرابع

عادت البسمة للاعبي المنتخب الوطني وعاد معها التفوق والعطاء وسخاء النقاط التي وصلت إلى 8/2 بفضل التركيز الجيد واستغلال خالد المقبالي الذي باغت الفريق الجزائري في منتصف الشبكة باللعب السريع.

واصل إبراهيم المزيني مد يد الإعداد لتشمل جميع اللاعبين بفضل الاستقبال الجيد والمتقن من ماجد الشيزاوي ليصل الفارق إلى 10 نقاط حتى باتت الأمور واضحة لدى لاعبي المنتخب الجزائري بخسارة الشوط 25/12.

بذلك يحقق المنتخب فوزه الثالث على التوالي ويحصد النقطة التاسعة في البطولة.

سيلعب المنتخب مباراته الخامسة أمام منتخب مصر مستضيف البطولة يوم الجمعة القادم في تمام العاشرة مساء بتوقيت مسقط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى