عمان لسباقات السيارات ثالثا بأولى جولات بلانك بان للتحمل

ميلان- توووفه

ساهمت مشكلة انفجار الإطارات أثناء سباق الجولة الافتتاحية لبطولة بلانك بان الأوروبية للتحمل، التي جرت على حلبة مونزا الإيطالية الشهيرة، في حرمان فريق عمان لسباقات السيارات بقيادة النجم أحمد الحارثي من تحقيق المركز الأول بالجولة.

وذلك بعدما كان متصدراً طوال ساعة كاملة من السباق الذي امتد لثلاث ساعات متواصلة بالحلبة ليصل الفريق في نهاية السباق للمركز الثالث، بعد صراع قوي مع بقية المتسابقين في أجواء ماطرة تسببت في خروج الكثير من السيارات المشاركة بسبب الحوادث.

البداية القوية

الثلاثي أحمد الحارثي وزميله التركي صالح يولوك والزميل الآخر الأيرلندي تشارلي ايستود بذلوا جهداً مضاعفاً للوصول إلى خط النهاية بعد أن انطلق المتسابق أحمد الحارثي في الساعة الأولى من السباق واستطاع تصدر المجموعة برو ام منذ البداية وحتى نهاية حصته التي استمرت ساعة كاملة، فقام بتوصيل السيارة لمرآب الصيانة لعمليه تبديل السائقين، حيث تسلم التركي صالح يولوك زمام الأمور.

وبعد دخوله الحلبة مباشرة بدأ التركي السباق من المركز الثالث في ترتيب فئة برو ام، ولكن خلال الربع الأول من حصته وعند الدقيقة 15، تفاجأ يولوك بحدوث انفجار في الإطار مما استدعى عودة سريعة لمركز الصيانة لتغيير الإطار ليفقد الفريق وقتاً ثميناً كان بإمكانه العودة للمنافسة على المركز الأول.

وبعد خروجه من مركز الصيانة وعودته للسباق في ظل أجواء متقلبة في الحلبة وبعد عدة لفات، عاد يولوك من جديد نحو مركز الصيانة بعد حدوث انفجار آخر بالإطار، مما زاد الطينة بلة وانعدمت طموحات الفريق في اعتلاء منصة التتويج.

وقام فريق تي اف الفني بإجراء اللازم وتبديل الإطار المتضرر ليكمل يولوك حصته وهو في المركز الأخير في المجموعة، وقام بتسليم المهمة للسائق الثالث بالفريق الأيرلندي تشارلي ايستود بعد ختام حصته.

عودة قوية وفرصة

السائق الأيرلندي تشارلي ايستود وخلال المدة المتبقة من السباق والذي استلم السيارة من المراكز المتاخرة اتبع استراتيجية الضغط على أصحاب المقدمة، ومع مرور الوقت ورفع العلم الأصفر لأكثر من مرة في السباق بسبب الحوادث المتتالية لاستمرار تساقط المطر على أرضية الحلبة، استغل أنصاف الفرص ونجح في التقدم رويدا رويدا.

ولكن المفاجأة جاءت بعد اصطدام متصدر الفئة بصاحب المركز الثاني ليخرجا معاً، ليستغل الفريق العماني الفرصة ويحصل على المركز الثالث في المدة المتبقة من السباق.

وتشبث ايستود بالمركز الثالث إلى نهاية السباق معلنا تواجد عمان لسباقات السيارات على منصة التتويج بعد معاناة كبيرة مع الإطارات.

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin