مرباط يلاحق نقاط ظفار

صلالة- توووفة

ما يزال نادي مرباط يؤمن بأن قرار لجنة الاستئناف اعتباره خاسرا أمام ظفار 3-0 في الجولة الخامسة عشرة للدوري ليس على حق بالرغم من تبقي ثلاث جولات على نهاية دوري عمانتل لموسم 2018-2019.

وقال الشيخ سالم بن سعيد حنيوات العمري رئيس نادي مرباط حول هذا القرار: “يعتبر قرار مجحف في حق نادي مرباط وبدون وجه حق، خصوصا وأن الفريق كان ينافس على المراكز الأولى في الدوري، ويقدم مجهودا استثنائيا بالرغم من الظروف الصعبة التي يعاني منها في ظل افتقار الدوري للحوافز بشكل غيّب المتعة والإثارة التي بإمكانها أن تستقطب الجماهير والداعمين”.

وأضاف: “حقيقة تفاجأنا من استئناف ظفار اعتراضًا على قرار لجنة الانضباط الصائب والمنصف الذي يستند على تقرير مراقب المباراة، لاسيما أن الأصل والعرف أن القرار الابتدائي من لجنة الانضباط يصعب نقضه والحكم بخلافه، إلا أنه وبخلاف المعطيات الآنفة الذكر أصدرت لجنة الاستئناف قرارها بتطبيق مادة خارج المواد والقواعد المطبقة في دوري عمانتل، واعتبرت مرباط خاسرأ من ظفار ٣/صفر، مع أن مرباط دخل المباراة بموافقة مراقب المباراة الذي يقرر صحة إجراءات نادي مرباط حول إشراك اللاعب من عدمه”.

متابعًا: “وهنا نقول إذا ارتأت لجنة الاستئناف أنه يوجد خطأ من مراقب المباراة لماذا تحمل النادي هذا الخطأ وتقضي بخسارته لصالح ناد آخر، مع العلم أنه جرى توقيف المراقب عده جولات، كما أن المادة التي استندت عليها لجنة الاستئناف قد صرح بها رئيس نادي ظفار قبل صدور القرار مما يدع مجالا للشك حول هذا القرار؟!

وأشار العمري إلى أن مرباط تعامل مع الموضوع بمهنية وطلب الجلوس مع رئيس اتحاد الكرة والنائب الاول، حيث تم تشكيل لجنة لدراسة الواقعة ألا أنه لم يرد أي رد من الاتحاد حتى تاريخه.

وقال العمري: “مازلنا في انتظار قرار رئيس اتحاد الكرة للنظر في حقوق الأندية بشكل مهني وباهتمام أكثر ونتمنى عدم الاعتماد على تلك اللجان التي تصدر بعض قرارتها بشكل غريب، ونطالب رئيس الاتحاد استخدام سلطته التي تجيز له مخاطبة الاتحاد الدولي بتلك الإجراءات دون اللجوء إلى محكمة كأس”.

تجدر الاشارة إلى أن موضوع منح النقاط لنادي ظفار يعود إلى حادثة إشراك مرباط للاعب سعيد ربيع ضمن مباراة الجولة الخامسة عشر من دوري عمانتل والتي انتهت بالتعادل السلبي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

WordPress Image Lightbox Plugin