مدرب مالاجا: خسارة قاسية وظالمـة

 

 

 

 (إفي) – توووفه

 

قال مدرب مالاجا، خوسيه جونزاليس، إن فريقه كان في طريقه للفوز (2-0) حتى الدقيقة 60 من مباراته أمام فالنسيا الليلة الماضية، لولا الهدف الذي ألغي للمدافع دييجو جونزاليس بسبب ما اعتبره الحكم مخالفة ارتكبت بعد ركلة حرة جاء منها الهدف.
وفي تصريحات عقب المباراة التي انتهت بفوز فالنسيا (2-1) بهدفين سجلا في الدقيقتين 80 و85 من عمر اللقاء، قال جونزاليس: “كنا في طريقنا للفوز على صاحب المركز الثالث بالليجا الذي لم يهز الشباك، و”لكننا منينا بواحدة من أقسى الهزائم” وذلك “لأننا تفوقنا على فالنسيا اليوم وخسرنا بشكل ظالم”.

وقد لعب مالاجا منقوصا منذ (ق84) بعد طرد مدافعه إجناسي ميكيل بعد تدخله على مهاجم فالنسيا رودريجو مورينو الذى كان منفردا بالحارس روبرتو خيمينيز، وتم احتساب ركلة جزاء إثر هذا التدخل ومنها جاء الهدف الثاني لفالنسيا.
ورأى مدرب مالاجا أن ركلة الجزاء تلك “كانت واضحة” ولكن المشكلة في الهدف الذي تم إلغاؤه، مبديا استياءه لأن اداء فريقه كان يزداد تحسنا، ولكنه لم يحقق الانتصار.

وأضاف: “إنه ليس الحظ، اليوم كان هناك عامل آخر”، معتبرا ما حدث الليلة الماضية “ضربة قاسية جدا” لأن “الحكم أخطأ في لعبة حاسمة”.
وبالانتصار رفع فالنسيا رصيده إلى 46 نقطة فى المركز الثالث، بينما يتذيل مالاجا الترتيب برصيد 13 نقطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى