في مباراة ركلات  الجزاء المهدرة.. مرباط يتفوق على العروبة 1/3

توووفه- صلالة
 حقق فريق مرباط فوزا مهما على منافسه العروبة بنتيجة ٣/١ من خلال المباراة التي جمعتهما مساء اليوم على ملعب مجمع صلالة الرياضي ضمن الجولة الخامسة عشرة من منافسات دوري عمانتل، حيث انتهت مباراة الذهاب بفوز العروبة 2/صفر، ومن خلال مجريات الشوط الأول الذي شهد انطلاقته تحفظا من قبل الفريقين من خلال الهجمات الخجولة إلا أن الدقيقة السابعة شهدت تسديدة المحترف دياماند جروبا احتضنها حارس مرمى فريق مرباط شوقي المعولي.
الدقيقة ١٨ تمكن العروبة من التقدم بهدف السبق عن طريق المحترف دياماندي جروبا الاسان إثر هجمة استقبل من خلالها تمريرة لم يتوان عن إيداعها شباك الحارس شوقي المعولي حارس مرمى فريق مرباط الذي حاول العودة للمباراة إلا أن الشوط الأول انتهى بتقدم العروبة بهدف دون رد.
دخل مرباط الشوط الثاني مهاجما وأضاع عدة فرص أمام المرمى حتى الدقيقة ٥٨ التي حملت هدف التعديل عن طريق المحترف اودا مارشال الذي استغل الفرصة أمام مرمى العروبة الاستغلال الأمثل عندما تهيأت له الكرة في منطقة الجزاء لم يتوان عن إيداعها الشباك.
تبادل بعدها الفريقان الهجمات مع أفضلية لفريق مرباط الذي تمكن من تعزيز النتيجة في الدقيقة ٨٦ عن طريق المحترف الافيوري حيرمان كواو الذي استقبل عرضية زميله وأودعها برأسية عانقت شباك العروبة الذي أهدر بدوره فرصة تعديل النتيجة عندما احتسب حكم المباراة نايف البلوشي ضربة جزاء للعروبة في الدقيقة ٨٨ أهدرها المحترف اجيبولا عندما تألق في التصدى لها حارس مرباط شوقي المعولي.
 فيما تبقى من زمن المباراة تبادل الفريقان الهجمات حتى الوقت بدل الضائع الذي تمكن من خلاله مرباط من إضافة هدف ثالث عن طريق الأمريكي نوح وائل إثر هجمة مضادة استقبل من خلالها نوح تمريرة المحترف اودا أكملها نوح في الشباك وقبل انتهاء وقت المباراة احتسب الحكم ضربة جزاء لمرباط إلا أن مسلم عكعاك أهدرها  لتنتهي المباراة بفوز مرباط  بثلاثة أهداف مقابل هدف للعروبة.
صحم ينجو من خسارة محدقة..ويتعادل أمام النهضة
توووفه- عبدالله الريسي
انتهت قمة الجولة الخامسة عشرة من دوري عمانتل بالتعادل بين النهضة وصحم بهدفين لكل منهما في مباراة مثيرة جرت على أرضية مجمع البريمي الرياضي، وبالرغم من الشوط السلبي الأول بين الفريقين والذي خالف التوقعات إلا أن الحصة الثانية من اللقاء كانت مختلفة وشهدت أربعة أهداف آخرها في الوقت بدل الضائع لنادي صحم ينجيه من خسارة محدقة.
وسجل أهداف اللقاء المثير كل من السنغالي منصور بالأدجي لنادي صحم ” هدفان” والكويتي يوسف ناصر الذي سجل هدفين لصالخ النهضة في غضون 50 ثانية فقط!
في الشوط الأول من المباراة والذي خالف توقعات المتابعين لم تتواجد فيه الكثير من الفرص الخطرة، واحتكم اللعب بين الفريقين في وسط الملعب وافقد الفعالية من الطرفين ولم يشهد تميز طرف دون آخر حتى الربع الأخير من الحصة الأولى عندما حاول أصحاب الأرض التقدم في مناطق صحم الدفاعية بغية تسجيل الهدف الأول وحضرت أخطر فرص المباراة متأخرة في  الدقيقة 41 إثر تمريرة ذكية من لاعب النهضة محمد المربوعي لزميله الكرواتي ادمير اخترقت دفاعات صحم إلا أن الأخير لم يحسن التعامل مع الفرصة عندما سددها  بالقرب من قائم صحم الأيسر وبذلك انتهى الشوط الأول من اللقاء سلبيا.
الشوط الثاني
في شوط المدربين اتسم اللعب بالسرعة بين الطرفين واللعب المفتوح وشهد الربع الأول من الشوط الثاني العديد من الفرص الخطرة حتى الدقيقة 59 التي شهدت الهدف الأول في اللقاء لنادي صحم عن طريق رأسية للاعب اللاعب السنغالي منصور با ألادجي عندما أحسن التمركز في منطقة جزاء النهضة وذلك إثر عرضية اللاعب المصري مصطفى عفريتو المركزة من ضربة حرة من الجهة اليسرى. بعد الهدف لم تتواجد ردة الفعل النهضاوية بالرغم من دخول الكويتي يوسف ناصر من أجل مضاعفة النواحي الهجومية، وعلى العكس تواصل تقدم صحم للأمام وكان قريبا من تعزيز النتيجة عندما سدد المصري عفريتو تسديدة قوية مرت بسلام على مرمى عبدالله المعمري حارس النهضة في الدقيقة 67.
فعالية الكويتي الهجومية لم تتأخر عندما استطاع  قلب الطاولة بتسجيله هدفين متتالين في غضون أقل من، الأول من ضربة جزاء من مجهود فردي في الدقيقة 75 سددها بنفسه بذكاء وسجل التعادل، بينما كان هدف التقدم بعد متابعته لعرضية زميله الكرواتي آدمير في منطقة الجزاء ليتمكن من تعزيز النتيجة وتسجيل الهدف الثاني.
 إلا أن صحم استطاع العودة للقاء عندما أدرك التعادل في الدقيقة الرابعة بعد التسعين إثر رأسية قوية من اللاعب السنغالي منصور بالادجي استغل فيها ضعف الرقابة الدفاعية للنهضة وأسكنها شباك عبدالله المعمري لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدفين لكلا الفريقين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى