مدرب الجزائر يستبعد العمل مع لاعبين شباب في الوقت الحالي

 

 (د ب أ)- توووفه

أكد رابح ماجر المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم، أن فلسفته واستراتيجيته تقوم على تشكيل فريق يتكون من لاعبي الخبرة، وأنه لا يمكنه الاعتماد على لاعبين شباب في الوقت الحالي.

وقال ماجر في تصريح لموقع اتحاد الكرة الجزائري مساء الاثنين: “فسلفتنا واستراتيجيتنا تفرض علينا الاعتماد على لاعبين في أعلى مستوى بإمكانهم مواجهة نظرائهم الأفارقة الذين يمتلكون خبرة كبيرة في ملاعب القارة السمراء”.

وأضاف: “هدفنا يبقى دائما تشكيل منتخب قوي يضم لاعبين ينشطون في الخارج وأخرون في الدوري المحلي”.

وأضاف: “نحن نشتغل (نعمل) حتى 2019 (مدة العقد )، اللاعبون الشباب بإمكانهم الانتظار إلى ما بعد 2019، لأننا لسنا بصدد تكوين فريق شاب يستعد لمونديال 2022، هدفنا على المدى القريب جدا هو التأهل إلى نهائيات كأس أمم أفريقيا 2019”.

وتابع: “الذهاب بعيدا في نهائيات بطولة كأس أمم أفريقيا القادمة، يتطلب لاعبين يملكون الخبرة والروح القتالية، ويدركون جيدا ما ينتظرهم في أفريقيا. أما الباقي فعليهم الانتظار إلى ما بعد 2019”.

وأشار ماجر إلى أن منتخب المحليين يضم بعض اللاعبين المميزين بإمكانهم التواجد مع الفريق الأول، مثل سعيد بلكلام، مدافع نادي شبيبة القبائل، العائد للمنتخب بعد سنوات من الغياب، وزميله في الفريق سليم بوخنشوش، لاعب خط الوسط، وفاروق شافعي، مدافع نادي اتحاد الجزائر، ومحمد نعماني، مدافع نادي شباب بلوزداد، ومحمد أمين عبيد، مهاجم نادي شباب قسنطينة.

ولفت ماجر إلى أن المنتخب الجزائري يستهدف الفوز في مباراتيه الوديتين امام تنزانيا يوم 22 مارس المقبل بالجزائر، ثم إيران يوم 27 من ذات الشهر بالنمسا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى