إليكسون يقود الصين للفوز بتصفيات المونديال

(د ب أ)- توووفه

سجل المهاجم البرازيلي الأصل، إليكسون دي أوليفيرا كاردوزو، هدفين في أول مباراة رسمية له مع المنتخب الصيني لكرة القدم، وقاد الفريق إلى فوز كاسح (5-0) على مضيفه منتخب جزر المالديف، اليوم الثلاثاء، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى بالمرحلة الثانية من التصفيات الأسيوية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022.

وكانت نفس المرحلة شهدت في وقت سابق اليوم، فوز منتخب الفلبين على مضيفه منتخب جوام (4-1).

واستهل إليكسون (30 عاما)، المعروف في الصين بلقب آي كيسين، مشاركاته الرسمية مع المنتخب الصيني بهدفين في الشوط الثاني، ليؤكد الفوز الكبير للفريق على مضيفه منتخب جزر المالديف.

وكانت الصين أدرجت اللاعب المولود في البرازيل بقائمتها للمرة الأولى قبل أسابيع، استعدادا لهذه التصفيات، ليصبح أول لاعب من أصول غير صينية يمثل الفريق على مدار تاريخه، فيما أشارت تقارير إلى أنه لن يكون اللاعب الأول الذي يتم تجنيسه لخدمة المنتخب الصيني وتحقيق حلم المنافسة على مراكز متقدمة في البطولات العالمية ومنها كأس العالم.

وأنهى المنتخب الصيني الشوط الأول لصالحه بهدفين سجلهما وو زي و وو لي في الدقيقتين 33 و45.

وفي الشوط الثاني، أضاف يانج زو هدفا من ضربة جزاء، قبل أن يحرز إليكسون هدفيه، حيث كان أولهما من ضربة جزاء.

وحصد المنتخب الصيني أول ثلاث نقاط له في المجموعة، ليقفز إلى الصدارة بفارق الأهداف أمام كل من سوريا والفلبين وجزر المالديف.

واستعاد المنتخب الفلبيني اتزانه سريعا في التصفيات، وانتزع فوزا غاليا (4-1) على مضيفه منتخب جوام، في وقت سابق اليوم.

وكان المنتخب الفلبيني افتتح مسيرته في التصفيات الخميس الماضي بهزيمة ثقيلة (2-5) أمام ضيفه السوري.

وأنهى المنتخب الفلبيني الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين، سجلهما آنجل جويرادو وباتريك ريتشيلت في الدقيقتين السابعة و12.

وفي الشوط الثاني، سجل ماركوس لوبيز الهدف الوحيد لأصحاب الأرض، من ضربة جزاء في الدقيقة 67، قبل أن يرد المنتخب الفلبيني بهدفين آخرين سجلهما ستيفان شروك، وجون باتريك ستروس في الدقيقتين 71 و83.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق