دييجو سيميوني يكشف عن أفضل ما حدث له خلال مسيرته

  •  (إفي) – توووفه 

 

أكد الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لأتلتيكو مدريد الإسباني، اليوم الأربعاء أنه “يثق” في قدرة فريقه على “التحسن”، وأن قدومه لهذا النادي كان “أفضل” ما حدث له خلال مسيرته.

وأوضح سيميوني خلال المؤتمر الصحفي عشية المباراة التي يحتضنها ملعب “واندا ميتروبوليتانو” في ذهاب دور الـ16 ببطولة الدوري الأوروبي أمام لوكوموتيف موسكو الروسي “متأكد من أننا سنتحسن، وأن بإمكاننا هذا الأمر. قدومي لهذا النادي منذ 6 سنوات هو أفضل شيء حدث لي. فخور بلاعبي الفريق. أرى تطورا كبيرا في كل يوم، وأشعر بفخر أكبر بهؤلاء اللاعبين”.

وشدد المدرب الأرجنتيني على “الأهمية القصوى” للبطولتين اللتين ما زال الفريق مشاركا فيهما وهما الليجا والدوري الأوروبي، لاسيما الأخيرة التي يعتبر أحد المرشحين للفوز بها.

وأبرز الـ’تشولو’ غياب البيروفي جيفرسون فارفان عن صفوف الفريق الروسي بداعي الإصابة. “إنه لاعب خطير وحاسم، لاسيما في المساحات، ولكني أعتقد أن لوكوموتيف لن يتأثر بغياب لاعب، لأنه يلعب بطريقة جماعية ويمكنه تعويض غيابه بلاعب آخر”.

كما أثنى المدرب الأرجنتيني على نظيره في الفريق الروسي، يوري سيمين.

وفال في هذا الصدد “إنه مدرب قدير للغاية وشخصيته قوية، لاسيما في توجيهاته للفريق داخل الملعب. لوكوموتيف يلعب بجرأة كبيرة وبروح ولا يستسلم للخسارة بسهولة”.

وأتم “لقد كان متأخرا أمام نيس 2-0 ثم قلب التأخر لفوز 3-2. نتائجه في الدوري جيدة جدا وهو المتصدر. أحترم المدرب كثيرا الذي يستطيع إخراج أفضل ما لدى لاعبيه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى