ماتيتش: ليس لدينا أعذار بعد هذا الخروج

 

 (إفي) – توووفه

 

أعرب لاعب مانشستر يونايتد، الصربي نيمانيا ماتيتش عن شعوره بالإحباط إزاء إقصاء فريقه من ثمن نهائي دوري الأبطال الأوروبي على يد إشبيلية، لكنه هنأ الفريق الأندلسي الذي أكد أنه “قدم مباراة عظيمة ويستحق الاستمرار” في البطولة.
وسجل الفرنسي من أصل تونسي وسام بن يدر هدفين قاد بهما إشبيلية الليلة الماضية لبلوغ دور ربع نهائي دوري الأبطال للمرة الأولى منذ 60 عاما بعد فوزه المفاجئ 1-2 على مانشستر يونايتد على ملعبه أولد ترافورد.

وقال ماتيتش “لسنا سعداء بالإقصاء، لكن هذه هي كرة القدم والآن علينا أن نركز على كأس الاتحاد والبريميير ليج. يجب أن نهنأ إشبيلية الذي قدم دور إقصائي عظيم ويستحق أن يكون في الدور التالي.

وأضاف “ليس لدينا أي عذر. فزنا على ليفربول منذ أربعة أيام (في الدوري الإنجليزي الممتاز) وخضنا مواجهة إشبيلية بثقة. على الرغم من ذلك، لعب إشبيلية بشكل أفضل وتأهل عن استحقاق”.
وعقب تعرضه للإقصاء من التشامبيونز ليج وفقدان فرصه في التتويج بالبريميير ليج -يبتعد بـ16 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر-، لم يبق لفريق البرتغالي جوزيه مورينيو أي خيارات سوى كأس الاتحاد لإنقاذ الموسم.

وفي إطار هذه البطولة، سيستضيف “الشياطين الحمر” السبت القادم فريق برايتون المتواضع في ربع نهائي كأس.
وقال ماتيتش “الآن علينا أن نفكر في المباراة القادمة، لأننا سنواجه فريقا جيدا وسنحاول العبور للدور التالي. نعلم أن الجماهير حزينة بسبب النتيجة. نحن أيضا نشعر بالحزن. علينا أن نعود للفوز وأمل أن ينتفض الفريق”.

وأضاف “علينا أن ننسى ما حدث وتحليل الأخطاء التي قمنا بها والتحسن. السبت سنواجه مباراة جديدة والحياة تستمر. هذه هي كرة القدم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى