بطلا عمان على بعد خطوة من أولمبياد طوكيو

مسقط- توووفه

اختتم البحّاران المتألقان مصعب الهادي ووليد الكندي منافسات بطولة العالم لقوارب 49 الشراعية 2020 والتي أقيمت بنادي اليخوت الملكية بمدينة جيلونغ الأسترالية، بمشاركة 78 فريقاً يمثلون
27 دولة من مختلف دول العام، حيث خلُصت مشاركة الثنائي بالتأهل بنجاح للتصفيات النهائية المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020 باليابان والتي تقام الشهر المقبل في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

جاء هذا التأهل في أستراليا بحصول الثنائي السّاعي للأولمبياد على مراكز متقدمة ضمن المقاعد الآسيوية في البطولة وسط منافسة شديدة احتدمت بين بقية الدول الآسيوية على رأسها هونج كونج وتايلند، وقد استطاع الثنائي حصد النقاط الكافية لاختتام السباقات بنجاح بمزيد من الآمال والطموحات نحو التصفيات النهائية بأبوظبي.

 

الاحتكاك بالمحترفين

وقد شارك إلى جانب البحّارين في بطولة العالم لقوارب 49 الشراعية في جيلونغ كل من البحّار أحمد الحسني وعبدالرحمن المعشري، وعدد من أفضل البحّارة الدوليين المحترفين عبر فئة قوارب 49 الشراعية والتي تضم كلاً من الثنائي النيوزيلندي بيتر برلنج وبلير تيوك والمتوّجين بذهبية الألعاب الأولمبية بريو دي جانيرو بالبرازيل، والثنائي البريطاني ديلان فلتشر وستيوارت بيتل، بالإضافة إلى الفريق الإسباني الذي يضم كلاً من ديجو بوتن ولاجو لوبيز مارا واللذين توّجا بلقب بطولة أوقيانوسيا لقوارب 49 الشراعية 2020 الأسبوع الماضي.

وقد مثلت المشاركة الناجحة في أستراليا فرصة سانحة للفرق العُمانية للاحتكاك بتلك الخبرات الدولية المحترفة وتطوير مهاراتهم وقدراتهم في مجال الإبحار عبر قوارب 49 الشراعية، حيث لم تكن تلك الفرق ضمن المنافسين على المقاعد الآسيوية.

وسيكون على الثنائي العُماني الفوز بالبطولة الفاصلة في أبوظبي من أجل ضمان تأهله لدورة الألعاب الأولمبية، حيث سيتم بعد نهاية البطولة إعلان الفريق الآسيوي الوحيد المتأهل لأولمبياد طوكيو 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق