الهيئة الحاكمة لألعاب القوى تطالب بتأجيل الأولمبياد

(د ب أ)- توووفه

طالبت الهيئة الحاكمة لألعاب القوى بالولايات المتحدة اللجنة الأولمبية الدولية بالدعوة لتأجيل دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو، مشيرة إلى أن هناك قدرا كبيرا من الارتباك بسبب تفشي فيروس كورونا.

وفي خطاب موجه إلى اللجنة الأولمبية الأمريكية، أشار رئيس الهيئة الحاكمة لألعاب القوى إلى أن هناك صعوبات في إقامة تدريبات في بيئة آمنة قبل أشهر من انطلاق البطولة، بالإضافة إلى الضغط النفسي الناجم عن تفشي الفيروس.

وكتب ماكس سيجيل :” كلنا نمر بفترة ارتباك مهولة ، وحياة الجميع تتأثر نتيجة لذلك”، مشيرا إلى أن هناك رغبة لضمان “سلامة ورفاهية رياضيينا”.

واعترف سيجيل أن تغيير موعد الأولمبياد سيكون له تداعيات خطيرة، بما في ذلك الخدمات اللوجستية لإعادة جدولة الحدث بشكل شامل ولكنه قال أن المضي قدما وفقا لما هو مخطط لن يكون في مصلحة الرياضيين.

وألغت الهيئة بعض الفعاليات المقبلة وتبقى الأمور غير واضحة بشأن إمكانية إقامة التجارب الأولمبية في حزيران/يونيو، لاختيار المشاركين في البطولة التي تقام خلال الفترة من 24 تموز/يوليو إلى التاسع من آب/أغسطس.

وحث الاتحاد الأمريكي للسباحة أمس الجمعة على تأجيل الأولمبياد لأسباب صحية ولأن العديد من الرياضيين لا يمكنهم التدرب بسبب القيود الحكومية.

وأشار تيم هينشي رئيس الاتحاد الأمريكي للسباحة إلى أن هناك صعوبات في التدريب بالإضافة للإجهاد العقلي الجديد، قائلا إنه يزيد الشكوك بشأن القدرة على مجال متكافئ للعب.

وتعد الولايات المتحدة الأمريكية أحد البلاد المهمة في الأولمبياد وللجنة الأولمبية، حيث أن لديها رياضيين عالميين، كما أن هناك رعاة أمريكيين للجنة الأولمبية الدولي، كما أن اللجنة الأولمبية الدولية تحصل على دخل كبير من البث التليفزيوني من قناة “ان بي سي” التي تملك حقوق البث حتى 2032.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق