الأندية العمانية.. عين على الفيفا وأخرى على الاتحاد

توووفه – وليـد العبـري

لازالت الأندية العمانية تترقب الرد الرسمي من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، حول الجوانب الفنية والقانونية لتأجيل مباريات دوري عمانتل، وكأس جلالة السلطان المعظم، ودوري الدرجة الأولى، حتى سبتمبر القادم، بناء على القرار الذي اعتمدته وزارة الشؤون الرياضية بعد اجتماعات مستمرة للجنة العليا المشكلة للتعامل مع جائحة كورونا.

ومن السيناريوهات التي أعدها الاتحاد العماني، استمرار الأندية بذات الأسماء لخوض الجولات المتبقية من الدوري لموسم 2019-2020، وبداية موسم 2020-2021، بقائمة أسماء مختلفة،
أما الخيار الثاني المطروح فهو خوض الأندية للمباريات الثلاث المتبقية من دوري 2019-2020 بأسماء جديدة من اختيارها وتواصل بها موسم 2020-2021.

الجانب المهم في هذه القضية أن فيفا لن ينظر في قرار الحكومة بتأجيل المسابقات حتى سبتمبر القادم على أنه تدخل في عمل الاتحاد المحلي، كون فيروس كوفيد -19، بحسب تصنيف منظمة الصحة العالمية وباء عالميا.

هذه التداعيات أيضا ستلقي بظلالها على مشاركة نادي ظفار في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، حيث كان مقررا أن تقام الجولات المتبقية من المسابقة خلال شهري مايو ويونيو، قبل أن يصدر الاتحاد الآسيوي بيانا رسيما الأسبوع الماضي بتأجيل جميع مباريات كأس الاتحاد الآسيوي 2020 حتى إشعار آخر.

وأشارت بعض التقارير الصحفية إلى أن خيار إلغاء نسخة 2020 من البطولة قائم، حيث يراقب الاتحاد الآسيوي حاليا الوضع عن كثب قبل اتخاذ القرار النهائي بما يضمن سلامة جميع اللاعبين والفرق والحكام والجماهير، وكذلك لضمان حماية نزاهة البطولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق