جوهر الدوري العماني واليساري الهداف

توووفه ـ سالم الغافري

هو ليس لاعب الدور الواحد ، بل يتقمص العديد من الأدوار داخل أرضية الملعب، صانع لعب من طراز نادر في الدوري، وهداف وقناص في آن واحد ، محسن جوهر أو جوهرة صحم للكرة العمانية كما يطلق عليه، ملك القدم اليسرى الذي يمنح الثقه لفريقه داخل المستطيل الأخضر، توووفه تستعرض لكم في هذا التقرير مسيرة نجم قدر له أن يطرق أبواب المجد والبطولات من بوابة نادي صحم.

بداياته

جوهر بدأ مسيرته مع نادي صحم في فريق الشباب عام 2005 تحت إشراف مدربي الأزرق حينها مسعود الفزاري وجمعه خدوم لموسمين متتالين، وصل إلى الفريق الأول عام 2007 وهو في عمر ال 19 عاما، موسمه الأول مع الفريق تزامن مع صعود النادي إلى دوري النخبة في نفس الموسم وتتويجه بطلا لدوري الدرجة الأولى، منذ ذلك الموسم بدأت حكاية نجم ذي علاقة فريدة من نوعها مع الشباك وصناعة الأهداف في الظهور علي الساحة المحلية.

بداية مثالية

كان محسن جوهر ضمن الفريق الذهبي لنادي صحم الذي حقق لقب الكأس الغالية لأول مرة في تاريخه عام 2009 مع المدرب السوري محمد حوالي، لعب جوهر حينها دورا مهما ومحوريا في الفريق الذي ضم أيضا مجموعة من المواهب الواعدة أبرزهم يعقوب عبد الكريم ومحمد المسلمي، ساهم جوهر في وصول فريقه إلى النهائي بتسجيله هدفين في مرمى السويق في إياب نصف، واصل جوهر تألقه مرة أخرى حين وقف عثرة أمام نادي ظفار في النهائي بعد أن نجح في تعديل النتيجة في الوقت الإضافي الثاني، ليحسم صحم بعدها اللقب بركلات الترجيح.

محطة ثانية

غادر محسن جوهر صفوف نادي صحم صيف 2011 باتجاه نادي فنجاء، تجربة انتهت بعد موسم واحد فقط لم يقدم خلال الكثير لكنه حقق على المستوى الشخصي لقب بطولة الدوري مع فنجاء.

إنجازات محسن جوهر من البطولات مع الأندية التي لعب لها

عودة إلى البيت

عاد محسن جوهر من جديد إلى بيته الأول نادي صحم موسم 2012 وظل معه حتى نهاية موسم 2016، سجل خلال هذه الفترة 31 هدفا في الدوري، وحقق مع الفريق عام 2015 وللمرة الثانية بطولة الكأس الغالية مع المدرب السوري عبد الناصر المكيس.

تجربتان وعودة

حمل المدرب السوري عبد الناصر المكيس جوهرة صحم معه إلى نادي النصر موسم 2016 ضمن كوكبة من النجوم بهدف المنافسه على تحقيق البطولات بيد أن رحلة جوهر انتهت مع النصر بعد نهاية الدور الأول بسبب ظروف اللاعب الخاصة ليعود إلى نادي صحم الذي مثله حتى نهاية الموسم.

تجربة احترافية

أعلن نادي أحد السعودي في يناير 2018 تعاقده مع محسن جوهر بعد تألقه وتحقيقه لقب بطولة خليجي 23 بالكويت، شارك مع الفريق في 8 مناسبات سجل خلالها هدفا وحيدا.

عودة واعدة

بعد انتهاء تجربة أحد السعودي عاد محسن جوهر إلى الكرة المحلية من بوابة نادي صحار، سجل مع الفريق 10 أهداف في الدوري، اختار خلال الموسم الحالي العودة إلى ناديه السابق نادي صحم من جديد، أثبت محسن جوهر خلال الموسمين الأخيرين مهارته الفذة على مستوى التهديف وصناعة الأهداف.

غزارة تهديفية

منذ ظهوره الأول في الدوري عام 2008 وحتى نهاية الموسم الحالي سجل محسن جوهر 62 هدفا في الدوري، الموسم الحالي سجل 12 هدفا، وهو الرقم الأعلى في مسيرته.

البطولات

حصد مع نادي صحم بطولة كأس جلالة السلطان لكرة القدم في مناسبتين 2009 و 2015، وكأس السوبر وكأس الاتحاد للمحترفين، وحقق وصافة البطولة الخليجية للأندية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق