كرة القدم الإسبانية تدخل المرحلة الأخيرة قبل استئناف المنافسات

(إفي) – توووفه

دخلت الفرق الإسبانية في القسمين الأول والثاني الاثنين في المرحلة الأخيرة قبيل استئناف المنافسات في 11 يونيو/حزيران من خلال إجراء أول التدريبات الجماعية.

ولم تكن الفرق قد تدربت بكل عناصرها معا منذ نحو ثمانين يوما بسبب جائحة فيروس كورونا، التي أدت لإيقاف المسابقات في مطلع مارس/آذار.

وكان أخر لقاء قد تم خوضه في 10 مارس/آذار في ابوروا، وكان بدون جمهور بين إيبار وريال سوسيداد، في مباراة مؤجلة من الجولة الرابعة والعشرين. أي قبل يومين من اكتمال منافسات الجولة 27 في القسم الأول والجولة 31 في القسم الثاني.

وهذه آخر خطوة قبل عودة المنافسات بعدما خضعت فرق الأندية والأجهزة الفنية والعاملون لفحوصات طبية وبدأت الترديبات الفردية في مطلع مايو/آيار.

وبدأ يوم 18مايو/آيار التدريبات في فرق صغيرة حتى عشرة لاعبين ثم ازداد العدد إلى 14 في الأسبوع التالي.

وبدأ اليوم الاثنين المرحلة الأخيرة والرابعة في إطار البروتوكول الذي وضعه المجلس الأعلى للرياضة باجراء التدريبات بكل عناصر الفرق قبل استئناف المنافسات بمواجهتي إشبيلية مع بيتيس والشوط الثاني من مباراة رايو فايكانو مع الباسيتي التي تم ايقافها بالقسم الثاني.

ولا يزال تتبقى 11 جولة في القسم الأول، أو “11 نهائيا” كما وصفها لوكاس فاسكيز، لاعب ريال مدريد، الذي ينافس على اللقب مع برشلونة، ويسعى لاستعادة الصدارة بعد التفريط فيها عقب الخسارة من بيتيس 2-1 في آخر جولة.

وستكون بداية الفريق الملكي عقب العودة بمواجهة إيبار، على ملعب الفريدو دي سيتفانو في مدينة بلدبيباس الرياضية بسبب صيانة ملعب سانتياجو برنابيو.

وتمكن المدرب زين الدين زيدان في النهاية من الاعتماد على جميع لاعبيه المتاحين في مران واحد ومجموعة واحدة قبل مباراة الفريق القادمة في الليجا التي تحدد موعدها رسميا في 14 يونيو/حزيران أمام إيبار، ويمتلك زيزو أسبوعين للتحضير جيدا لتلك المواجهة.

وبدأ اللاعبون المران صباح الاثنين بتدريبات بدنية شاقة ثم التدريب بالكرة بشكل منفرد ولاحقا في مجموعة قبل أن تنتهي الحصة بمباراة بين الفريق بأكمله 12 لاعبا ضد 12.

ويواصل البرتغالي جواو فيلكس لاعب أتلتيكو تعافيه من إصابة التواء الركبة اليسرى بركضه على العشب، ولكنه سيغيب عن انطلاق المنافسات في ملعب سان ماميس أمام أثلتيك بسبب الإيقاف.

وتدرب فليكس منفردا كما ظهرت الصور التي نشرها الروخبيلانكوس ولا تزال التدريبات بدون جمهور ووسائل اعلام في مدينة ماخاداوندا الرياضية، حيث أجرى تدريبات مختلفة ركضا وبالكرة.

ولن يكون فليكس متاحا في مباراة أثلتيك في 14 يونيو/حزيران لتراكم البطاقات الصفراء، ولكنه سيكون متاحا للمباراة التالية أمام أوساسونا في بامبلونا يوم 17 من نفس الشهر.

وهناك شكوك حول لحاق شيمي فرساليكو بمباراة أثلتيك لتعافيه من إصابة في الركبة اليسرى خضع بسببها لجراحة قبل عشرة أيام وأنخل كوريا الذي يعاني من إصابة عضلية منذ الأسبوع الماضي.

وفي إشبيلية، قد يعتمد المردب يولين لوبوتيجي على لاعب الوسط البرازيلي فرناندو ريجيس مع استئناف المنافسات بعد تعافيه من إصابة عضلية خلال فترة التوقف، حين يعود للمواجهات بلقاء بيتيس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق