كاس تنصف مانشستر سيتي

(د ب أ)-توووفه

رفعت محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) اليوم الاثنين، عقوبة حرمان نادي مانشستر سيتي الإنجليزي من المشاركة في المنافسات الأوروبية لمدة عامين، والتي فرضت عليه من جانب الاتحاد الأوروبي للعبة بداعي انتهاك قواعد اللعب المالي النظيف.

وكان اليويفا قد فرض الإيقاف على مانشستر سيتي مع تغريمه 30 مليون يورو (34 مليون دولار) في شباط/فبراير الماضي بداعي انتهاك قواعد اللعب المالي النظيف.

وذكر اليويفا أن مانشستر سيتي بالغ في إيرادات عقود الرعاية للفترة ما بين عامي 2012 و2016، وذلك بعد تحقيق اليويفا بشأن وثائق مالية سربتها مجلة “دير شبيجل” الألمانية في تشرين ثان/نوفمبر 2018، وأدعى اليويفا أن النادي لم يتعاون في التحقيقات.

وعقدت جلسات استماع على مدار ثلاثة أيام عبر الاتصال المرئي عن بعد في حزيران/يونيو الماضي، قبل أن تعلن محكمة كاس اليوم أن مانشستر سيتي: “لم يموه في القيم المالية لإسهامات عقود الرعاية، لكنه لم يتعاون مع سلطات اليويفا (في التحقيقات).”

ونتيجة لذلك، أبقت محكمة كاس على الغرامة المالية مع تقليصها إلى عشرة ملايين يورو، ورفعت عقوبة الإيقاف عن المشاركة الأوروبية، وذكرت أن الحكم سينشر بالكامل خلال الأيام المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق