ربيع المعمري: السلام بيتي الأول ولا أفكر في مغادرته.. وطموحنا البقاء بدوري عمانتل

توووفه- عبدالله الريسي
يضم نادي السلام العديد من الأسماء البارزة والمتألقة في دوري عمانتل الموسم الحالي، إذ تألق خلال مبارياته العديد من الأسماء إلا أن ربيع درويش المعمري يبقى أبرز أسماء الفريق أداء خلال الموسم نظير مستواه الثابت والمتميز  في مركز خط الوسط المتأخر في تشكيلة مدرب الفريق.
وقد أكد مدرب الفريق عبيد الجابري ل “توووفه”  بأنه يرى ربيع المعمري من أفضل اللاعبين في دوري هذا الموسم لكونه يمتاز بثبات المستوى ومواظبته والتزامه بالتدريبات اليومية، وكشف عن توقعاته بأنه سيكون له مستقبل كبير في حال استمر بهذا الالتزام والعطاء.
وبدوره صرّح اللاعب ربيع المعمري خلال حواره مع توووفه بأن الفترة التي يعيشها مع ناديه جيدة للغاية ومرضية بالنسبة له، ويطمح دوما للأفضل، مشيرا إلى أن كرة القدم منظومة جماعية وليست للاعب واحد، لذلك يرى بأن الفضل في تميزه يعود إلى ثقة الجهاز الفني وكذلك اللاعبين في أرضية الملعب ومساعدتهم له على الظهور بالصورة الأمثل في مباريات الفريق، متمنيا تحقيق طموح الإدارة في هذا الموسم وهو البقاء في دوري الأضواء على حد تعبيره.
وردا على سؤال توووفه له حول الحديث الذي يدور عن عدم إنصافه من قبل وسائل الإعلام المحلية، ومدى تأثير ذلك على قرار عدم استدعائه لقائمة المنتخب الوطني، قال المعمري: “في الحقيقة لا أفكر في الإعلام كثيراً ولكنه مهم في مشوار كل لاعب يطمح للأفضل، إذ إن الإعلام للاعبين هي مرآة عملهم في أرضية الملعب،ولكن إذا كان لي نصيب سأحصل عليه إن شاء الله، أما فيما يخص المنتخب الوطني فتمثيله هو شرف لكل لاعب محلي، وأنا لم أكن أنتظر الاستدعاء لعلمي بأن هناك لاعبين أفضل مني، وتمثيل المنتخب حلمي وهدفي وسأحققه في القادم بالجهد والعمل المستمر”.
وتحدث اللاعب ربيع المعمري الذي يبلغ من العمر 24 ربيعا حول مستقبله في نادي السلام وعن صحة العروض التي تلقاها في الفترة الماضية قائلا: “لم أفكر في الخروج من نادي السلام في الوقت الراهن لكونه البيت الأول لي وأنا أشعر بالارتياح وسعيد للغاية بالفترة التي أعيشها، وذلك ينعكس على الحصص التدريبية والمباريات التي ألعب بها، ولن أدخر أي جهد في ذلك، وتم تقديم عدة عروض من عدة أندية في دوري عمانتل وفي الحقيقة لم أفكر بها ورفضهتها لكوني مرتبط وملتزم بعقد  بنادي السلام، الذي أطمح برفقته لتحقيق الانتصارات التي ستعزز من طموحات وآمال الفريق في البقاء بدوري عمانتل، وكل شي لا يزال في أرضية الملعب حيث كما يعلم الجميع بأن الأمور لم تحسم بعد، وكلي ثقة بالجهاز الفني وأخواني اللاعبين”.
يذكر بأن اللاعب ربيع المعمري ابدأ مشواره برفقة عدد من الأندية الأهلية كفريق النجوم والعربي وأبوبقرة، ليتم استدعاؤه للفريق الأول بنادي السلام في دوري الدرجه الأولى، ليصعد إلى دوري عمانتل هذا الموسم، وفي عام 2011 تم استدعاؤه لمنتخبنا الوطني فئة الشباب، ولكن عمله في شرطة عمان السلطانية حال دون التحاقه مع المنتخب، وشارك المعمري في عدة إنجازات في بطولة الشرطة أبرزها حصوله على البطولة في عام 2015 وتحصل على جائزة هداف بطولة شرطة عمان السلطانية هذا العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى