جوارديولا: عانينا من التحكيم ذهابا وإيابا

 

 

 (إفي) – توووفه

 

بدأ بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي حزينا عقب هزيمة فريقه أمام ليفربول في ربع نهائي دوري الأبطال، لكنه أكد ثقته في أن فريقه “سيعود أقوى بكثير العام المقبل”.

وقال جوارديولا “يجب تهنئة ليفربول، الذي قدم مباراة كبيرة وتصفيات قوية. كانت النتيجة التي تعرضنا لها في أنفيلد صعبة، لكن يمكنني القول إننا سنعود. سنعود أكثر قوة العام المقبل”.

وأضاف المدرب الإسباني “سجلنا الهدف الأول الليلة ثم الثاني، رغم إلغاءه. عانينا من القرارات الخاطئة مرتين، أولهما في أنفيلد والثانية هنا. قراران ألحقا بنا ضررا كبيرا”.

ووجه بيب انتقاداته لحكم المباراة أنطونيو ماتيو لاهوز، واصفا إياه بأنه “يحب أن يبدو مميزا”، بعد أن ألغى الحكم هدفا ثانيا للسيتيزن من ليروي سانيه بداعي التسلل قبل نهاية الشوط الأول بقليل، ثم طرد جوارديولا نفسه بين شوطي المباراة.

وحول طرده، أوضح “قرارات الحكم تصنع الفارق. قلت له بكل بساطة إنه كان هدفا؛ تحليت باللباقة والصواب ولم أسبّه، لكن ماتيو لاهوز من طراز مختلف. يحب أن يبدو مميزا ويروق له أن يكون مختلفا”.

وتابع “أعرفه من إسبانيا وأعلم حبه لأن يظهر بصورة المختلف. عندما يرى الناس شيئا، يقرر هو عكسه تماما. لم أقل له شيئا يستوجب طردي”، في تصريحات لشبكة (ي تي سبورت) البريطانية.
وكان السيتي قد سقط قبل ستة أيام أمام ليفربول بثلاثية نظيفة على ملعب الأخير، قبل أن يعاود السقوط مجددا الليلة 1-2 ليودع دوري الأبطال من دور ربع النهائي بنتيجة إجمالية 1-5.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى