كريستيانو يبدي رأيه في ركلة جزاء “الحسم” أمام يوفنتوس

  • (إفي) – توووفه 

 

صرح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد الإسباني ومسجل هدف تأهل فريقه لنصف نهائي دوري الأبطال على حساب يوفنتوس الإيطالي، إن ما حدث خلال مباراة الأربعاء في إياب ربع النهائي يجب أن يكون “درسا” لهم، لأن “كرة القدم لا تمنح هدايا ويجب القتال حتى النهاية”.

وقال النجم البرتغالي في تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب “سانتياجو برنابيو”: “كانت مباراة صعبة للغاية. يجب أن تكون درسا لنا. كرة القدم لا تعطي هدايا ويجب القتال دائما حتى النهاية”.

وكان الفريق الملكي متأخرا حتى الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع بثلاثة أهداف نظيفة، وهو ما كان يعني امتداد المباراة لشوطين إضافيين، قبل أن يسجل رونالدو من ركلة جزاء أثارت حفيظة لاعبي يوفنتوس.

وقال في هذا الصدد “يوفنتوس قدم مباراة جيدة، ولكننا استحقينا الفوز. ركلة الجزاء صحيحة، ولا أعلم سبب اعتراض لاعبو يوفنتوس. لقد تعرض (لوكاس) فاسكيز للدفع من الخلف، وكانت فرصة محققة لتسجيل هدف. سعداء للغاية بتأهل ريال مدريد لنصف النهائي”.

وأضاف، في إشارة للحظات التي سبقت تسديدة لركلة الجزاء، “حاولت أن أكون هادئا لأنني كنت أدرك أنها ركلة جزاء حاسمة. لقد كانت لحظات عصيبة”.

وأتم “كرة القدم بها كل الاحتمالات. ومباراة اليوم يجب أن تكون درسا لنا في المستقبل. لم نكن جيدين ويجب تقبل الأمر. الآن نحن في نصف النهائي ويجب المضي خطوة بخطوة”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى