ريتشاردو يتوج بلقب سباق الصين لفورمولا-1 

 (د ب أ)- توووفه

 

توج الأسترالي دانيل ريتشاردو بلقب سباق جائزة الصين الكبرى اليوم الأحد ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1.

وكان الفنلندي فالتيري بوتاس سائق مرسيدس يتصدر السباق حتى الأمتار الأخيرة ولكن ريتشاردو ظفر باللقب في النهاية.

وحقق ريتشاردو أول فوز له في الموسم الحالي ووضع حدا لهيمنة الألماني سيباستيان فيتيل سائق فيراري والذي فاز بأول سباقين في الموسم في أستراليا والبحرين.

ودخل ريتشاردو وزميله الهولندي ماكس فيرستابن في ريد بول إلى مركز الصيانة لتغيير إطارات سياراته بعد دخول سيارة الأمان للمضمار.

ولعبت الإطارات الجديدة دورا محوريا في تتويج ريتشاردو بسادس سباق له في مسيرته.

وحل بوتاس في المركز الثاني يليه الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري في المركز الثالث.

وحل البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس في المركز الرابع يليه فيرستابن الذي انهى السباق في المركز الرابع لكنه تعرض لعقوبة التراجع خمسة مراكز ليحل في المركز الخامس في النهاية.

وجاء نيكو هلكنبرج في المركز السادس ثم فرناندو الونسو في المركز السابع ثم فيتيل ثامنا يليه كارلوس ساينز في المركز التاسع وكيفين ماجنوسن في المركز العاشر.

وكان من المتوقع أن ينافس فيراري بقوة على لقب السباق الصيني بعد فوز الفريق الإيطالي بالتجربة الرسمية عبر فيتيل ورايكونن، كما أن فوز ريتشاردو جاء بمثابة مفاجأة صادمة لمرسيدس عقب تقدم بوتاس إلى الصدارة خلال المراحل الأولى من السباق بعدما تخطى فيتيل.

ويتصدر فيتيل الترتيب العام لفئة السائقين ولكن هاميلتون قلص الفارق مع منافسه الألماني إلى 11 نقطة، في الوقت الذي لازال يبحث فيه مرسيدس عن فوزه الأول في الموسم الحالي.

 

وقال ريتشاردو الذي اقتصرت مشاركته في سباق البحرين على لفتين فقط كما عانى من مشاكل كبيرة خلال التجربة الرسمية في شنغهاي أمس “الفوز لم يكن متوقعا”.

وأضاف “علمت بدخول سيارة الأمان في اللفة 14 ، كان الأمر سريعا لكنه حاسما، أدركت أن اتجاهي للإطارات اللينة سيعزز من قدرتي على التحكم في مكابح السيارة”.

وكان فريق ريد بول أول من دخل إلى مركز الصيانة وذلك في اللفة 18 عبر توقف فيرستابن وريتشاردو، واتبعهما هاميلتون وبوتاس لمركز الصيانة، ولكن فيتيل انتظر حتى اللفة 21 للسير على نفس النهج.

ولكن هذه الخطوة جاءت متأخرة كثيرا من السائق الألماني حيث خرج من مركز الصيانة متأخرا عن بوتاس.

وبدا بوتاس في طريقه لمنح مرسيدس الفوز بلقب السباق الصيني للمرة السادسة على التوالي لكن سيارة الأمان دخلت في اللفة 30 بعد وقوع حادث تصادم بين بيير جاسلي وبرندون هارتلي سائقي تورو روسو.

وتعامل ريد بول بشكل رائع مع الكواليس الدائرة داخل المضمار حيث لجأ سائقا الفريق للإطارات اللينة من أجل تعزيز قدراتهما الهجومية بعد استئناف السباق.

وفي الوقت الذي واجه فيه فيرستابن صعوبة بعد محاولته الأولى لتجاوز هاميلتون ثم اصطدامه بسيارة فيتيل ، مما أجبر السائقين على الدخول لمركز الصيانة، فإن ريتشاردو استغل الأوضاع لصالحه على النحو الأمثل وانهى السباق فائزا في ساعة واحدة و35 دقيقة و380ر36 ثانية.

وقال بوتاس “السباق كان يسير بشكل رائع بالنسبة لنا، ظهرنا بشكل قوي طوال الوقت حتى توقف السباق بسبب دخول سيارة الأمان، حينها واجهنا منافسة قوية من جانب دانييل وربما من كيمي أيضا”.

وختم بالقول “إنه أمر محبط لقد فعلنا كل ما بوسعنا ونشعر بأننا كنا نستحق الفوز”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى