إقالة جيرارد لوبيز من منصب المدير الفني لفريق رديف برشلونة

 

 

 

 (إفي) – توووفه

 

أعلن نادي برشلونة اليوم الأربعاء إقالة مدرب فريق الرديف، جيرارد لوبيز، من منصبه، وتولي مدرب فريق الشباب، خابيير جارسيا بيمينتا، للمسؤولية.

وأدت النتائج السلبية للفريق الرديف في دوري الدرجة الثانية إلى إقالة المدرب الكتالوني، حيث يحتل البلاوجرانا المركز الـ20 في البطولة ويحتاج لنقطتين من أجل الابتعاد عن مراكز الهبوط.
ومنى برشلونة بخمس هزائم متتالية ولم يحقق أي انتصار للمباراة التاسعة على التوالي.

وكان جيرارد لوبيز قد تولى مهمة الفريق الكتالوني الرديف في صيف 2015 مكان جوردي فينيالس، الذي كان قد حل مؤقتا مكان اوزيبيو ساكريستان في منتصف الموسم بعد خمسة مواسم، ووقتها هبط البرسا (ب) لدوري الدرجة الثالثة.

وفي أول مواسمه، ظل برشلونة في دوري الدرجة الثالثة، لكنه صعد معه للدرجة الثانية في موسم 2016-17، وهو ما جعل الإدارة تقدم على تجديد عقد جيرارد لموسم إضافي.

لكن النتائج المتواضعة لبرشلونة الذي خسر في 15 من اجمالي 36 مباراة خاضها هذا الموسم بدوري الدرجة الثانية، وتعادل في 13 وفاز في 8 فقط، أدت في النهاية إلى الإطاحة بالمدرب صاحب الـ39 عاما.
في حين يمتلك فرانسيسكو خبرة كبيرة مع فرق الناشئين بنادي برشلونة، وكان قد توج الاثنين الماضي مع فريق الشباب بلقب دوري أبطال أوروبا المنظم من قبل اليويفا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى