بطل البوندسليجا في 1991 و1998 يهبط لدوري الدرجة الثالثة

 

  •  (د ب أ)- توووفه

 

هبط فريق كايزرسلاوترن، حامل لقب الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) سابقا، إلى الدرجة الثالثة للمرة الأولى بعد خسارته أمام أرمينيا بيلفيلد 2 / 3 أمس الجمعة.

وأهدر كايزرسلاوترن تقدمه بهدفين نظيفين، وتأخر بفارق ثماني نقاط عن سانت باولي صاحب المركز الثالث من القاع، الذي يخوض دورا فاصلا للبقاء، مع تبقي مباراتين فقط على نهاية الدوري.

ويأتي هبوط كايزرسلاوترن للدرجة الثالثة بعد ستة أعوام من آخر ظهور له في بوندسليجا، التي فاز بألقابها في 1991 و1998.

وقال مايكل فرونتزيك مدرب الفريق :”إن الهبوط شيئا مريرا للفريق وللمنطقة كلها. يؤلمني ما حدث بالفريق لأن هبوطنا مزحة”.

من جانبه قال مارتن بادير المدير الرياضي :”بالطبع كانت وفاة ببطء. لكننا حاولنا إبقاء آمالنا قائمة. الفريق أيضا فعل كل شيء اليوم للبقاء. كايزرسلاوترن على الأرض حاليا. ولكن إعادته للوقوف على قدميه يمكن أن يكون شيئا رائعا لعمله”.

وبشكل عام، فاز فريق كايزرسلاوترن، أحد أعضاء مؤسسي البوندسليجا، بأربعة ألقاب ألمانية، لقبان لكأس ألمانيا، ووصل إلى الدور قبل النهائي لكأس الاتحاد الأوروبي مرتين، ووصل لدور الثمانية بدوري أبطال أوروبا في 1999.

وتعثر فريق كايزرسلاوترن، الذي لعب له فريتز والتر الفائز بكأس العالم 1954، في السنوات الأخيرة واحتل قاع الترتيب في آخر 22 جولة بدوري الدرجة الثانية هذا الموسم.

ولا يمكن للنادي، تحت هيكلته الحالي، أن يتحمل البقاء في دوري الدرجة الثالثة لفترة طويلة. بالنسبة للعام المالي 2018 / 2019 فإن النادي يتوقع انخفاضا في حجم المبيعات من 39 إلى 15 مليون يورو، كما أنه سيقوم بتقليص ميزانيته لتصبح 5 مليون يورو (ما يقرب من 6 ملايين دولار).

وفي يونيو، سيحدد اجتماع طارئ للجمعية العمومية ما إذا كان سيتم فصل فريق المحترفين إلى شركة، وهو ما سيتيح للمستثمرين المحتملين ضخ رأس المال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى