تعادل للشباب أمام النهضة يقلص من فرص منافسته على لقب الدوري

توووفه- عبدالله الريسي

فقد الشباب فرصة ثمينة في الحفاظ على آمال المنافسة على بطولة الدوري عندما انتهى اللقاء الذي جمعه بنادي النهضة بالتعادل الإيجابي بهدف لهدف في المباراة التي أقيمت على أرضية إستاد السيب الرياضي.

ومنذ بداية اللقاء حاول الفريقان مسك زمام اللعب والسيطرة على الكرة، ليمضي نصف الشوط الأول بأفضلية نسبية لنادي الشباب بدون تهديد مباشر لمرمى عبدالله المعمري حارس نادي النهضة، وعلى العكس تماما استغل نادي النهضة سرعة ارتداد لاعبيه وتمكن من تهديد مرمى حارس الشباب المهند البلوشي في عدد من الفرص أبزرها تسديدة فيصل محسن، إلا أن براعة الحاس كانت سببا في المحافظة على شباكه نظيفة في الشوط الأول عندما تصدى لفرص مهاجم النهضة محمد المربوعي والذي أضاع انفرادين محققين لتنتهي أبرز أحداث الشوط الأول سلبيا.

 


وفي الشوط الثاني تغيرت الموازين عندما استحوذ النهضة على اللقاء وتمكن من تحقيق الأفضلية في مجريات اللقاء ليتقدم عن طريق اللاعب فيصل البلوشي في الدقيقة 68 إلا أن عودة الشباب لم تتأخر في إعادة النتيجة لوضعها الطبيعي عندما سجل الشباب هدف التعادل عن طريق اللاعب محمد السيابي في الدقيقة 72، بعد الهدفين عادت المباراة للاتزان والاستقرار بين الفريقين بالرغم من محاولات متواضعة تقاسمها الفريقان لم تشكل أي خطورة تذكر وبذلك انتهت أبرز أحداث المباراة وارتضى الفريقان بالتعادل الإيجابي بهدف لهدف.

بهذا التعادل ارتفع رصيد الفريقين نقطة واحدة لم تخدم مصالحهما، إذ وصل النهضة للنقطة التاسعة والعشرين، فيما ارتفع رصيد الشباب للنقطة السابعة والثلاثين مبتعدا عن السويق المتصدر بإحدى عشر نقطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى