حظر قمصان ولافتات لدعم بينج شواي في أستراليا المفتوحة

(إفي)-توووفه

برر منظمو بطولة أستراليا المفتوحة اليوم الأحد منع مشجعين من ارتداء قمصان أو حمل لافتات تحمل عبارات تتساءل عن مكان وجود لاعبة التنس الصينية بينج شواي بلوائح البطولة الكبرى.

وأشار تنظيم البطولة إلى أن سلامة لاعبة التنس الصينية هي “شاغلها الأساسي” بعدما تم نشر مقطع فيديو يوم السبت على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه حارس أمن وهو يصادر من مشجعين قمصانا ولافتة مكتوب عليها: “أين بينج شواي؟”.

وذكر المنظمون في بيان: “لا نسمح بالملابس أو اللافتات أو العلامات التجارية أو السياسية (…) سلامة بينج شواي هي شاغلنا الأساسي. نواصل العمل مع رابطة محترفات التنس الدولية ومجتمع التنس العالمي للتوصل لمزيد من الوضوح بشأن وضعها وسنبذل كل ما في وسعنا لضمان سلامتها”.

وكانت لاعبة التنس الصينية (35 عاما)، المصنفة الأولى عالميا سابقا في منافسات الزوجي، قد نددت في نوفمبر/تشرين ثان الماضي على حسابها على شبكة التواصل الاجتماعي (ويبو) بأن نائب رئيس الوزراء الصيني السابق، تشانج جاولي (75 عاما)، اعتدى عليها جنسيا.

وعقب ذلك ظلت شواي لمدة أسبوعين في مكان مجهول، ما أثار مخاوف عالمية على سلامتها، ودفعت رابطة محترفات التنس الدولية إلى إلغاء جميع بطولاتها في الصين هذا العام بسبب انعدام الشفافية في هذه القضية.

وعادت بينج للظهور في 20 ديسمبر/كانون أول في فعالية ونفت مزاعم الاعتداء عليها جنسيا وقالت إنها كانت في منزلها طيلة فترة اختفائها دون أي مراقبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى