صحفي إيراني لـ توووفه: عُمان ستبرز في كأس أمم آسيا لهذا السبب.. وهذه توقعاتي لملحق أستراليا والإمارات

توووفه – وليـد العبـري

أكد الصحفي الإيراني مهدي مرتضويان في حديث خاص لصحيفة توووفه أن المنتخب العماني سيقدم بطولة جيدة في أمم آسيا 2023، والتي تقام في الصين صيف العام القادم، بسبب معطيات الأداء الذي قدمه في تصفيات كـأس العالم 2022 والاستقرار مع المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش.

وتطرق مرتضويان الذي يعمل مراسلا لوكالة مهر الإيرانية في حديثه المطول لـتوووفه للعديد من الأمور التي تخص الكرة الإيرانية والآسيـوية.

توووفه طرحت عليه العديد من الأسئلة :-

س: لماذا واجه المنتخب الإيراني مشكلات في بداية تصفيات كأس العالم 2022؟

بادئ ذي بدء، سعيد بالحديث إلى صحيفة توووفه، وأتمنى أن أقدم الإجابات وفق رؤيتي وخبرتي في تغطية مختلف نشاطات الكرة الإيرانية والآسيوية بشكل عام، وبالنسبة لردي على سؤالكم، عندما كان مارك فيلموتس المدير الفني للمنتخب الإيراني، لم يتمكن هذا الفريق من تحقيق نتيجة جيدة، لأنه كان يركز فقط على كسب المال، لا أجد تفسيرا آخر غير ذلك، لم يتقدم المنتخب أية خطوة في عهده.

عندما غادر كارلوس كيروش المنتخب بعد أمم آسيا 2019، حاول الاتحاد الإيراني تعيين مدرب كبير لتعويض هذا الرحيل وتم اختيار البلجيكي مارك فيلموتس، لأنهم كانوا خائفين من ضغط الرأي العام، لكنهم ذهبوا إلى فيلموتس وأعينهم مغمضة.

لم يكن لدى فيلموتس سجل رائع أيضًا قبل ذلك، لقد كان اسما صغيراً للغاية مقارنة باسم كيروش وما حققه، وما حدث كان تهورا من مديري الاتحاد في ذلك الوقت واختيار فيلموتس بمثابة إخفاق كبير حتى من الناحية المادية، حيث أضاف عبئا مادي ثقيلا على الاتحاد لهذه الأسباب شاهدنا منتخبا متخبطا في بداية التصفيات.

س: أول منتخب آسيوي يتأهل إلى المونديال هو إيران .. ماذا يعني هذا؟

تضم إيران لاعبين من الصعب أن تجد لهم مثيلا بفريق واحد في آسيا، لهذا عليك أن تختار مدربا يعرف كيفية توظيفهم فهم يمتلكون المهارة والإمكانيات والشغف الكبير لتحقيق الفوز، لاعبين مثل مهدي طارمي وسردار آزمون وعلي رضا جهانبخش وسامان قدوس وعلي رضا بينافاند حاسمون ويمكنهم تغيير نتيجة أية مباراة.

س: كانت إيران في صدارة ترتيب المنتخبات الآسيوية منذ عدة سنوات.. لماذا حافظوا على هذه النتائج؟

بالتأكيد ، يلعب اللاعبون الدور الأكثر أهمية في هذه النتائج، ثم التنظيم والحصول على طاقة جيدة يساعدان فريق مثل إيران في الترتيب الأول لآسيا.

س: المدرب الكرواتي دراغان سكوسيتش هل هو رجل المرحلة للمنتخب؟

هناك رأيان بشأنه، حيث يعتقد بعض الناس أن له تأثير على اللاعبين والفريق لهذا تحسنت النتائج كثيرا في عهده، والبعض يقول إنه كان للاعبين دور أكبر في تطور النتائج، ولكن أيا كان المدرب، المونديال يحتاج لمباريات إعدادية ذات قيمة عالية من أجل التحضير.

س: تأهل من آسيا إيران وكوريا الجنوبية والسعودية واليابان بشكل مباشر للمونديال .. هل تعتقد أن هذه أفضل المنتخبات الآسيوية؟

بلى هذه أفضل فرق في آسيا بدون أدنى شك، منتخبات لديها لاعبون جيدون وذوو كفاءة وتمتلك خبرة تراكمية كبيرة في التصفيات.

س: ما توقعاتك للفائز في مباراة أستراليا والإمارات بالتصفيات الآسيوية في تصفيات كأس العالم 2022؟

أستراليا لديها فريق جيد ومدرب متمرس أمضى سنوات طويلة مع المنتخب وهو جراهام أرنولد وسيحاولون الفوز بهذه المباراة، لأن هؤلاء اللاعبين يلعبون في فرق محترفة في دول مختلفة بأوروبا وأيضا بعض اللاعبين في الدوريات الآسيويـة.

والإمارات ستدخل المباراة بهدف الوصول للقاء بيرو وستضع كل السيناريوهات الممكنة للفوز، يبقى من الصعب التكهن بالنتيجة النهائية لسبب وهو أن كل فريق سيحاول تجنب الخسارة لأن وقعها أليم جدا حيث يعني ذلك انتهاء حلم 2022 لهذا قد نشهد بعض التحفظ لتجنب استقبال أهداف مبكـرة.

من مواجهة عمان وإيران في أمم آسيا 2019

س: ما رأيك في المنتخب العماني مع المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش وهل ترى أنه يستطيع تحقيق نتائج رائعة في كأس آسيا 2023؟

الشعب الإيراني لديه ذكريات سعيدة مع المدرب الكرواتي برانكو حيث يعتبر من أنجح المدربين الأجانب في كرة القدم الإيرانية ويمتلك شعبية جارفة بعد أن قاد المنتخب قبل 20 عاما وأيضا حقق نجاحات غير مسبوقة مع نادي بيرسيبوليس الذي يعتبر واحدا من أكثر الأندية جماهيرية في البلد.

تحتاج عُمان إلى بناء لاعبين أكفاء قادرين على مقارعة كبار آسيا ومنحهم الثقة الكبيرة، ومن تابع أداء المنتخب في تصفيات كأس العالم 2022 يُدرك حجم العمل الذي قدمه برانكو لهذا الأمر وأعتبر قرار تجديد عقده صائب للغاية من أجل الاستقرار ومواصلة البناء، وعُمان ستكون في التصنيف الثاني لقرعة كأس أمم آسيا 2023 بسبب تأهلها للمرحلة النهائية من تصفيات 2022 وتحقيقها نتائج إيجابية لهذا تكون في وضع جيد قبل القرعة، لهذه الأسباب أنا واثق من أن عُمان سوف تتألق معه في الكأس الآسيوية القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى