برؤية جديدة تتماشى وأهداف “رؤية عمان “2040.. اختتام مسابقة الأندية للإبداع الثقافي بتتويج الفائزين

محمد مبارك- توووفه

أقامت وزارة الثقافة والرياضة الشباب حفل ختام مسابقة الأندية للإبداع الثقافي للموسم 2021 – 2022 تحت رعاية معالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، مساء اليوم الأربعاء بقاعة الكريستال بفندق جراند ميلينيوم، وبحضور عدد من أصحاب المعالي والسعادة والمكرمين.

وقد ضمت المسابقة هذا الموسم عشرة مجالات وتستهدف الفئتين العمريتين: الفئة الأولى (10-16) سنة، والفئة الثانية (17-30) سنة.

وتتنافس الفئة الأولى في مجالين: القصة القصيرة والمسابقة الثقافية (عمانيات)، أما الفئة الثانية فتتنافس في 8 مجالات وهي الشعر الفصيح، والمسرح (الديودراما)، والفنون الشعبية، والفنون التشكيلية (الرسم)، والتصوير بالهاتف، والأفلام القصيرة، وتطبيقات الهواتف الذكية، والابتكار التقني.

وجاءت هذه المسابقة في هذا الموسم برؤية جديدة تتوافق مع أهداف “رؤية عُمان 2040” والتي تؤكد على الاهتمام بمجالات الثورة الصناعية الرابعة والابتكار العلمي والتقني، حيث تم إدراج عدد من المسابقات التي تحقق هذه الأهداف.

وتعد هذه المسابقة مساحة للشباب لإبراز مهاراتهم وملكاتهم الإبداعية وتسهم في اكتشاف وإبراز المواهب الشبابية والعمل على صقلها وتطويرها.

وفي مجال القصيرة توج بالمركز الأول طه بن عبدالله العلوي من نادي ينقل، وفي المركز الثاني حمزه بن هاشل السعدي من نادي الشباب، والمركز الثالث منصور بن عبدالعزيز الكلباني من نادي النهضة.

وفي مجال المسابقة الثقافية تحت اسم عمانيات حقق كل من محمد بن خالد القرني وسهيل بن خالد القرني ومصلح بن سالم المصلحي المركز الأول من نادي صور، والمركز الثاني ذهب لنادي مدحاء ويمثله كل من عمر أحمد السعدي وعمر أحمد المدحاني ومعاذ بن علي المدحاني، والمركز الثالث جاء من نصيب كل من رغد بنت سالم الرحبي وريثاء بنت فهد السيابي وريان بن أحمد السيابي من نادي سمائل.

وفي مسابقة الشعر الفصيح حلت عتاب بنت حمد الصلتية في المركز الأول من نادي الاتفاق، والمركز الثاني قصي بن سالم النبهاني من نادي السيب، فيما حل سالم بن محمد الجابري من نادي سمائل بالمركز الثالث.

وفي مجال الفنون الشعبية حصل محمد بن راشد الجابري من نادي مسقط على المركز الأول، فيما جاء المركز الثاني من نصيب حامد بن سهيل الشامسي من نادي مركز ضنك، وحصل حمد بن محمد الوهيبي من نادي الوسطى على المركز الثالث.

أما في مسابقة الفنون التشكيلية توجت سحر بنت سيف الغافرية من نادي الرستاق بالمركز الأول، فيما حلت مريم بنت حمود الحوسنية من نادي الخابورة بالمركز الثاني، والمركز الثالث للمتسابقة هديل بنت درويش الحمداني من نادي صحار.

وفي مجال التصوير بالهاتف ذهب المركز الأول للمتسابق عبدالله ناجي فاضل من نادي صلالة، والمركز الثاني للمتسابق أحمد سعيد علي العلوي من نادي صور، أما المركز الثالث فكان من نصيب أسامة بن علي المقبالي من نادي العامرات.

وعلى مستوى مسابقة الأفلام القصيرة توج سليمان علي سليمان العيسائي من نادي النهضة بالمركز الأول، وحل ثانيا من نادي الحمراء محمد بن حمد الصبحي، والمركز الثالث كان من نصيب أسامة زيد فتح النويرة من نادي الاتحاد.

وفي مسابقة تطبيقات الهواتف الذكية حل سالم بن سعيد الفارسي من نادي ينقل في المركز الأول، ومحمد بن أحمد الحبسي من نادي الطليعة في المركز الثاني، وهلال بن سيف المكدمي من نادي الرستاق في المركز الثالث.

وذهب المركز الأول في مسابقة الابتكار التقني للمتسابق أحمد بن نبهان النبهاني من نادي نزوى، وحمدون بن ناصر الراشدي من نادي سمائل المركز الثاني، وحلت ثالثا من نادي صحم زهرة بنت عبدالله الكحالي.

وفي مجال المسرح جاء محمد بن مسعود العوفي من نادي عمان في المركز الأول عن مسرحية ليلة ماطرة، وفي المركز الثاني من نادي بهلاء وفاء بنت جمعة الراشدية عن مسرحية جزء من النص مفقود، والمركز الثالث من نادي الرستاق أسامة بن زايد الشقصي عن مسرحية الغريب والنقيب.

وفي جائزة أفضل ممثل دور أول كل من زياد بن عبيد الحضرمي من نادي الرستاق، وأنغام بنت علي المطروشية، ونور الهدى بنت شامس الغمارية من نادي بهلاء.

وجائزة أفضل ممثل دور ثاني المركز الأول كل من أمجد بن سالم الكلباني من نادي عمان، ومشاعل بنت عبدالله السعيدية من نادي مجيس.

وعلى مستوى الإخراج توج بجائزة أفضل إخراج ماجد بن مسعود العوفي من نادي عمان، وجائزة أفضل سينوغرافيا من نادي بهلاء كل من عيسي بن عبدالله الصبحي ووفاء بنت جمعة الراشدية عن مسرحية جزء من النص مفقود، وجائزة أفضل عمل مسرحي من نادي مجيس أحمد بن ضحي الشلي عن مسرحية محطات.

وفي مسابقة أفضل فريق إعلامي حصل عبدالله بن مصبح المقبالي من فريق نبض من نادي صحار على المركز الأول، وعاصم بن سالم اليعقوبي من نادي عبري على المركز الثاني، والخليل بن سيف الضوياني من فريق مجلس جماهير الرستاق على المركز الثالث.

وتوج بجائزة أفضل لجنة شبابية مختار بن محمد السالمي من نادي الرستاق بالمركز الأول، ووليد بن عبدالله البادي من نادي النهضة بالمركز الثاني.

وفي الختام قام راعي الحفل معالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار بتسليم الجوائز للفائزين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى