ريال مدريد يبدأ حملة الدفاع عن لقب الليجا بالفوز على ألميريا

(د ب أ)-توووفه

 قلب ريال مدريد تأخره أمام ألميريا بهدف إلى فوز 2 / 1، مساء الأحد، ضمن منافسات المرحلة الأولى بالدوري الإسباني لكرة القدم.

وتقدم ألميريا، الصاعد من الدرجة الثانية، في الدقيقة السادسة عن طريق لارجي رامزاني، وأنهى الشوط الأول متقدما على الريال حامل لقب الموسم الماضي ببطولة الدوري ودوري أبطال أوروبا، والفائز قبل أيام قليلة بلقب كأس السوبر الأوروبي.

وفي الدقيقة 61 أدرك ريال مدريد التعادل عن طريق لوكاس فاسكيز، قبل أن يسجل ديفيد ألابا الهدف الثاني في الدقيقة 74.

وفي الوقت الذي بدأ فيه ريال مدريد المباراة بهدوء وبدون شن هجمات على مرمى فيرناندو مارتينيز حارس ألميريا، نجح الأخير في تسجيل هدف مبكر في الدقيقة السادسة عن طريق لارجي رامزاني.

وجاء هدف رامزاني بعدما استغل خطأ في التغطية خلف دفاع ريال مدريد، ليتسلم الكرة ويسددها على يمين الحارس تيبو كورتوا مسجلا أولى أهداف المباراة.

وبعد الهدف شن ريال مدريد العديد من الهجمات عن طريق الثنائي، الفرنسي كريم بنزيمة والبرازيلي فينسيوس جونيور، لكن تلك الهجمات لم تنجح في إدراك التعادل.

وسدد عمر صاديق لاعب ألميريا كرة من خارج منطقة الجزاء، لكن تسديدته علت العارضة في الدقيقة 13.

وتصدى فيرناندو مارتينيز، حارس مرمى ألميريا، لتسديدة قوية من فيدريكو فالفيردي لاعب وسط ريال مدريد، لتنتقل الكرة إلى هجمة مرتدة لألميريا لم تسفر عن جديد.

وفي الدقيقة 43 سجل لوكاس فاسكيز هدف التعادل لريال مدريد، لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بتقدم ألميريا 1 / صفر.

ومع بداية الشوط الثاني، دخل ريال مدريد بقوة محاولا تسجيل هدف التعادل في شباك منافسه، لكنه اصطدم بتألق الحارس مارتينيز.

وسدد رامازاني، صاحب هدف ألميريا، كرة من الجهة اليسرى لمرمى الريال، لكن كورتوا أمسك بها بسهولة في الدقيقة 53.

ونجح الريال في تسجيل هدف التعادل عن طريق لوكاس فاسكيز، الذي استغل حالة الفوضى داخل منطقة الجزاء والارتباك الناتج عن هجمة خطيرة قادها الثنائي بنزيمة وفينسيوس، لتتهيأ الكرة أمامه ويضعها في شباك الحارس مارتينيز في الدقيقة 61.

ونجح الريال في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 74، عن طريق مدافعه النمساوي ديفيد ألابا، الذي سدد كرة من ضربة حرة مباشرة رائعة، لتسكن شباك الحارس مارتينيز.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الثاني أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بفوز ريال مدريد 2 / 1.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى