ليث حسين: المنتخب العماني لم يخدمه الحظ أمام الإمارات

ب

وصف المهاجم التاريخي للكرة العراقية في الثمانينات والتسعينات ليث حسين منتخبنا بأنه سيء الحظ في مباراته أمام الإمارات في الجولة الأولى، وقال الهداف الأسبق للمنتخب العراقي ليث حسين: كان لي شرف المشاركة في ثلاث بطولات خليجيـة 86 و88 و90 على التوالي وهذه البطولة لها خصوصية لم شمل جميع اللاعبين والجماهير ولها فضل كبير  كذلك على الكرة العراقية فبسببها تأهل لكأس العالم وأيضا أخرجت هذه البطولة العديد من الأسماء المميزة والتاريخية للكثير من المنتخبات الخليجيـة، وعن المتغيرات في الجو العام للبطولة في الثمانينات والوقت الحالي يقول ليث حسين: الحضور الجماهيري قل كثيرا عن السابـق وأيضا لا نشاهد لاعبين بإمكانيات فنية عالية ما نشاهده حاليا هو أداء جماعي باختصار لايوجد لاعبون استثائيون يصنعون الفارق كما كان الحال عليه في الماضي، وتطرق ليث لمشاركة العراق الحاليـة وأهميتها قائلا: العراق كان فاعلا في إنجاح البطولات الخليجية على مر التاريخ وهذه المرة يساهم مرة أخرى في لم الشمل بإصراراه على المشاركة رغم ما تمر به المنطقة من تجاذبات وهو يقف على مسافة واحدة من الجميع بانتظار اللحظة التاريخية في عودة المياه لمجاريها، وتطرق ليث حسين لمباراة منتخبنـا الوطني والإمارات وقال: في هذه المباراة صدقت المقولة المعروفة بأنه ليس كل فائز هو “الأفضل” حيث قدم المنتخب العماني كرة جميلة وكان الطرف الأفضل وشكل تهديدا مستمرا على المرمى الإماراتي ولكنـه لم يوفق في التسجيل بينما استغل الأبيض هفوة وسجل وفاز باللقاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى