غزو برشلونة للبرنابيو على رأس اهتمامات الصحف الإسبانية

كان من البديهي أن يستولي فوز برشلونة الكبير بثلاثية بيضاء على غريمه التقليدي ريال مدريد بملعبه سانتياجو برنابيو في “كلاسيكو الكريسماس”، على الجزء الأكبر من اهتمام الصحف الرياضية الإسبانية الصادرة اليوم الأحد سواء المقربة من مدريد أو تلك الصادرة في كتالونيا، مبرزة فارق النقاط الكبير الذي بات يفصل بين الفريقين مع نهاية الدور الأول من الليجا.

فبصورة لمدرب الريال، الفرنسي زين الدين زيدان ورأسه منحني للأمام، افتتحت صحيفة (ماركا) صفحتها الرئيسية تحت عنوان: “إلى زاوية التفكير”، مشيرة إلى أن البرسا “عاد ليغزو البرنابيو وأصبح بطل الشتاء ..والصيف تقريبا”، في إشارة لتحليق البلاوجرانا في صدارة الليجا مبتعدا عن خصمه اللدود بفارق 14 نقطة كاملة.

وفي عنوان فرعي، أشارت الصحيفة إلى أن البرسا “رقص على أنقاض ريال مجهول كان ضحية الأخطاء التكتيكية”، مبرزة عودة صافرات الاستهجان ضد الفرنسي كريم بنزيمة.

كما أبرزت (ماركا) تصريحات زيدان حين أقر بأنه يعلم أنه سيكون محور الانتقادات، مستطردا أنه لن يغير شيئا.

أما صحيفة (آس)، فاختارت صورة للاعبي الفريقين وهم يتصافحون فيما بينهم عقب انتهاء المباراة، وعنونتها “برشلونة يحلق بعيدا”، مبرزة أيضا تصريحات زيزو حين قال: “أعلم أنني سأتعرض لكثير من الانتقادات لكنني لا أندم على شيء”.

وفي عنوان فرعي آخر، أبرزت ما قاله مدرب البرسا، إرنستو فالفيردي الذي أكد أنه ما زال هناك الكثير من الجولات المتبقية في الليجا، وأن  هذا الفوز لن يحسم الأمور بشكل نهائي.

على جانب آخر، ظهرت نشوة الانتصار جلية على الصفحات الرئيسية لأبرز الصحف الكتالونية بصورة لنجم برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي وهو يرفع ذراعيه نحو السماء عقب الهدف الذي أحرزه من ضربة جزاء في المباراة.

وبدت هذه الصورة على الصفحة الرئيسية لصحيفة (سبورت) الكتالونية، وكأنها بطاقة معايدة بعد أن عنونتها “عيد سعيد” للتهنئة بليلة عيد الميلاد اليوم.

وأشارت الصحيفة إلى أن “البرسا العظيم عاد ليغزو البرنابيو ليصبح لقب الليجا في حكم المحسوم لصالحه بعد أن ابتعد بفارق 14 نقطة عن الريال التائه”.

من جانبها، عنونت (موندو ديبورتيفو) نفس الصورة بكلمة “Bestial” التي تعني “وحشي” باللغة الإسبانية، مستعيضة عن حرفي “ia” برقم 14 في إشارة لفارق النقاط الكبير الذي يحلق به برشلونة في صدارة الليجا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى