مسؤول بالفيفا يصف كأس الخليج بالمونديال المصغر

أشاد سانجيوفان بالاسينجام المدير المسؤول عن اتحادات آسيا وأقيانوسيا في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ببطولة كأس الخليج، مشيرا إلى أن الفيفا يقدر تماما قيمة البطولة ويعتبرها بمثابة “مونديال مصغر” لأهل منطقة الخليج العاشقين لكرة القدم.

وتحدث بالاسينجام في تصريحات صحفية عن رفع الإيقاف عن الملاعب الكويتية بعد عامين من الغياب، وتزامن ذلك مع انطلاقة كأس الخليج التي جرى نقلها إلى الكويت في توقيت قياسي.

وأشار إلى أن السويسري جياني إنفانتينو رئيس الفيفا سعى لاتخاذ قرار رفع الإيقاف بهدف تقديم “قبلة حياة” للكرة الكويتية، وإعادتها سريعا إلى المحافل الدولية والإقليمية، بعدما لمس “الفيفا” تحولات إيجابية وجادة من جانب الكويت لرفع الإيقاف.

ويرى سانجيوفان أن القرار أنقذ أيضا “خليجي 23″، التي تقام بمشاركة جميع المنتخبات، حيث لم يكن ذلك ممكنا قبل هذا القرار، مشيدا بالشغف الكبير بكرة القدم لدى المنطقة العربية عموما، والخليج على وجه التحديد.

وأضاف سانجيوفان إلى أن الفيفا يعمل سواء من خلال مكتب دبي أو الإدارات المختلفة بالاتحاد الدولي، من أجل معاونة الاتحاد الكويتي على تعويض ما فاته، والانخراط في المشاريع التطويرية التي بدأت بالفعل مع الاتحادات بالمنطقة.

وعن رأيه في بطولة كأس الخليج، ومطالب الاعتراف الرسمي بها من الفيفا، لتكون بطولة رسمية تدرج في الروزنامة الدولية، قال :”البطولة تعد هي الأكثر أهمية للمنطقة، والفيفا يقدر مدى أهميتها، لذلك يحضر إنفانتينو الافتتاح، ما يعتبر اعترافا بالقيمة الكبيرة ومعاني البطولة لدى جماهير المنطقة، وهذا يتجاوز كثيرا الاعتراف الرسمي نفسه.”

وأضاف أن الاعتراف الرسمي بالبطولة هو أمر يخص لجنة المسابقات في الفيفا، كما أنها مهمة الاتحاد القاري أولا.

ودعا سانجيوفان الاتحادات الوطنية المعنية بالأمر، بالتحرك والبدء في وضع تصور بالتنسيق مع الاتحاد الآسيوي ولجنة المسابقات في الفيفا ، لتحديد الخطوات اللازمة للاعتراف بالبطولة رسميا، حتى يقر الفيفا البطولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى