الأحمر عبر لنصف النهائي بأداء الأبطال وعزيمة الرجال

الكويت – توووفه
في ليلـة تاريخيـة حقق منتخبنـا الوطني  ما انتظرته جماهيره طويلا وتغلب على شقيقـه السعودي بهدفين نظيفين وتأهل لتصف نهائي خليجـي 23.
بدأ متخبنـا هذه المباراة بطريقة 4-4-2 بتغيير واحد عن المباراتين السابقتين حيث تواجد عبدالعزيز المقبالي في المقدمة برفقة خالد الهاجري، وفي المنتصف حارب السعدي والقائد أحمد كانو ورائد إبراهيم وجميل اليحمدي وفي الدفـاع محمد المسلمي وفهمي دوربين وسعد سهيل وعلي البوسعيـدي وفايز الرشيدي في المرمى، بينما لعب الأخضر بعساف القرني بالإضافة للقائد عمر هوساوي وعبدالرحمن العبيد ومحمد خبراني ونوح الموسى وعلي النمـر وسلمان المؤشر وجابر عيسى وصالح محمد جمعان ومختار فلاتـة وسلطان الغنـام.
 انطلقت صافرة السريلانكي كريشنا بيريرا وحاول المنتخب السعودي الضغط على وسط ملعب الأحمر لإجبار المدافعين على ارتكاب أخطاء وهذا تكرر في عدة مرات بعد ذلك استعاد الفريق توازنه في الملعب ولاحت للمنتخب فرصة أول 10 دقائق لم يستغلها خالد الهاجري وذات اللاعب أطلق قذيفة في الدقيقـة 18 ولكنها وجدت قفاز القرني ينتظرها، بعد هذه الكرة نشط المنتخب السعودي وكاد أن يتقدم في النتيجة من خلال كرتين متتاليتين بمنتصف الشوط الأول، المنتخب السعودي فرض سيطرته على اللعب وكاد أن يتقدم مجددا بتسديدة النمر التي أبعدها الرشيدي بصعوبة في الدقيقـة 33 وقبل 6 دقائق من نهاية الشوط الأول أطلق الجمعان قذيفة تعامل معها الرشيدي ببراعـة ليبعدها بقبضة يده خارج خط الـ18 وتنتهي أولى حصص المواجهـة بالتعادل السلبي .
مع بداية الشوط الثاني تعرض المقبالي لإصابة وحل مكانـه سعيد الرزيقي ليلعب الأخير بجوار الهاجري في خط المقدمـة ووضحت أكثر نوايا منتخبنـا الوطني الهجومية وصل عدة مرات بدون تشكيل أي خطورة على العكس تماما كادت رأسية مختار فلاتة أن تفتتح التسجيل للسعودية ولكنها مرت بجوار القائم الأيمن للرشيدي، في الدقيقة 58 من هجمة مرتدة تمكن البديل سعيد الرزيقي من افتتـاح التسجيل للأحمر إثر عرضية مثاليـة من سعد سهيل، الكرواتي يوريسيتش يزج بأحمد الفريدي وهتان باهبري من أجل تنشيط الجانب الهجومي للمنتخب السعودي ومنتخبنـا يتمركز في مناطقـه ويعتمد على الكرات المرتدة وفي الدقيقة 67 كادت رأسية فهمي دوربين أن تضاعف النتيجـة لولا يقظـة عساف القرني، المنتخب السعودي كثف البحث عن الهجوم من خلال العمق ورد فيربك على يوريسيتش بإقحام محمود مبروك مكان رائد إبراهيم من أجل تكثيف الوسط ويخطف سعيد الرزيقي هدفا رائعا برأسية سكنت الشباك السعودية بعد أن استغل أيضا عرضية من البديل مبروك في الدقيقـة 77.
ضغط الأخضر بكل ما يملك من قوة للأمام ووجد منتخبنـا ينتظره بتريكز عال ولم يتمكن من الوصول للمرمى لتنتهي المباراة بفوز تاريخي للأحمر هو الأول على السعودية في تاريخ دورات الخليج ويتأهل للمربع الذهبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى