كلوب يدافع عن قيمة صفقة التعاقد مع أغلى مدافع في التاريخ

دافع يورجن كلوب المدير الفني لليفربول الإنجليزي عن قرار ناديه، بدفع 75 مليون جنيه إسترليني (100 مليون دولار) من أجل التعاقد مع فيرجيل فان ديك مدافع ساوثهامبتون.

وسيصبح فان ديك رسميا لاعبا في ليفربول بداية من يناير المقبل في صفقة جعلته أغلى مدافع في العالم.

وكان كلوب انتقد مانشستر يونايتد لدفع 89 مليون جنيه استرليني للتعاقد مع بول بوجبا، ولكنه قال اليوم الجمعة إن ليفربول ببساطة دفع المطلوب من أجل الحصول على خدمات اللاعب.

وقال كلوب: “الأمر منوط بالحاجة والفرصة”.

وأضاف: “إذا كنت تريد التعاقد مع لاعب فآخر شيء أفكر فيه، هو سعره- ليس هذا لأنني ألقي بالأموال في جميع الأنحاء، بل لأنني بحاجة للاعب. ليس هذا أمرا جيدا ولكن هذا هو السوق. يجب أن نتأقلم”.

وسارع مورينيو في تذكير كلوب بتصريحاته حول بوجبا، ولكنه قال إن السوق يقود الأسعار للارتفاع.

وقال مورينيو في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة: “في الواقع إذا كانوا يعتقدون أن اللاعب مناسب لهم، عليهم دفع مثل هذه الأموال، أما إذا لم يكن لديهم هذه الأموال فلن يكون بوسعهم امتلاك اللاعب، لأن هذه هي طريقة السوق الآن”.

وأضاف: “فان ديك أغلى مدافع في تاريخ كرة القدم. هل كان أفضل من باولو مالديني أو ريو فيرديناند؟ لا يمكنك قول هذا، إنها فقط طريقة السوق- تدفع أو لا تدفع”.

وتابع :”لا يوجد انتقاد على الإطلاق على ما فعله ليفربول. إنها فقط طريقة السوق”.

ولكن جوسيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي أكد أن ليفربول تعاقد مع لاعب يمكن أن يكون بارزا.

وقال: “تعاقد ليفربول مع لاعب مذهل. فان ديك مدافع جيد للغاية. إذا قدم مستوى عال في ست سنوات ستكون صفقة رخيصة، إذا لعب بمستوى ضعيف، ستكون صفقة مبالغ فيها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى