آرثر يودع جريميو البرازيلي بعد توقيعه رسميا لبطل إسبانيا

 

 (إفي) – توووفه 

 

ودع آرثر، لاعب وسط فريق جريميو البرازيلي، اليوم فريقه الذي حصد معه لقب بطولة كأس ليبرتادوريس عام 2017 وعيناه ممتلئة بالدموع، وذلك بعد تأكيد انضمامه لبرشلونة الإسباني خلال الأيام المقبلة.

ووجه اللاعب -الذي بدا متأثرا للغاية- الشكر لفريقه الذي لعب في صفوفه خلال الأعوام السبعة الماضية وأيضا لجماهير الفريق.

وقال آرثر خلال المؤتمر الصحفي الذي أعلن فيه رحيله عن الفريق رسميا “أريد أن أقول أراكم مجددا وليس وداعا، فهذه لن تكون نهاية مسيرتي مع فريق جريميو”.

وأضاف اللاعب، الذي أكد أنه لم يشارك في المفاوضات، أنهم تحدثوا معه “حول روعة النادي والمدينة والجماهير” مضيفا “لدي الكثير من التوقعات بوصولي إلى برشلونة”.

وأوضح أندريه زانوتا، المدير التنفيذي للنادي البرازيلي والذي صاحب اللاعب خلال المؤتمر الصحفي، أن هناك بعض “التفاصيل الصغيرة” لم يتم الاتفاق عليها بعد ولكن ستكون جاهزة خلال الساعات القليلة المقبلة.

وسيسافر آرثر (21 عاما) اليوم الجمعة إلى مدينة برشلونة ليتم تقديمه رسميا لاعبا بالفريق في الـ11 من الشهر الجاري ومن ثم سيتوجه مع الفريق للولايات المتحدة الأمريكية استعدادا للموسم الجديد وهناك سيرتدي قميص الفريق الكتالوني لأول مرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى