رسالة من نيمار بعد خروج البرازيل من المونديال

 

(د ب أ)- توووفه

 

يأمل النجم البرازيلي نيمار أن يستعيد قوته لمواصلة مهمته في ملاعب كرة القدم.

وبعد خروج المنتخب البرازيلي من دور الستة عشر لمونديال روسيا عبر الهزيمة على يد بلجيكا 1 /2 كتب نيمار عبر حسابه الشخصي على شبكة “إنستجرام” للتواصل الاجتماعي “من الصعب إيجاد القوة لممارسة كرة القدم مجددا، ولكني متأكد من أن الله سيمنحني القوة اللازمة لمواجهة كل ما يواجهني، لهذا لن أتوقف عن شكر الله، حتى في حالة الخسارة، لأني أعرف أن طريقك أفضل بكثير من طريقي”.

وكانت الجماهير البرازيلية تعول بشدة على نيمار /26 عاما/ نجم باريس سان جيرمان الفرنسي، لكنه سجل هدفين فقط في خمس مباريات وفشل في التوهج مع الفريق الفائز بلقب كأس العالم خمس مرات.

وخلال تعليق نيمار الذي لقي أكثر مليون و700 الف اعجاب بعد ساعة من نشره، قال النجم البرازيلي ” يمكنني أن أقول إن هذه هي أسوأ لحظة طوال مسيرتي.. الألم كبير جدًا لأننا كنا نعلم أننا نستطيع فعلها، كنا نعلم أننا نستطيع الذهاب أبعد من هذا الدور وصنع التاريخ لكن لم تكن هذه المرة”.

وختم بالقول “سعيد للغاية كوني جزء من هذا الفريق وفخور بالجميع، حلمنا تعطل لكنه لم يُمحى من أذهاننا ولا قلوبنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى