الصبي المغرم بسيارة الرئيس الفرنسي يرافقه إلى مباراة المنتخب أمام بلجيكا في المونديال


 

(د ب أ) – توووفه

 

أعلن قصر الإليزيه اليوم الثلاثاء أن الصبي البالغ من العمر 12 عاما الذي كان قد أبدى إعجابا شديدا بسيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، سيحضر معه المباراة المقررة اليوم بين المنتخبين الفرنسي والبلجيكي بمدينة “سان بطرسبرج” في الدور قبل النهائي من كأس العالم 2018 لكرة القدم المقامة بروسيا.

وكان الطفل يانيل ، قد ظهر في تسجيل مصور في العام الماضي ، يسأل الرئيس الفرنسي عما إذا كانت سيارته عبارة عن “ترانسفورمر” (محولة) ، وذلك نسبة إلى قصص المحولات الخارقة التي تتحول فيها الروبوتات إلى مركبات ، أم أن هذه السيارة عبارة عن مدرعة.

وأعلن قصر الإليزيه ، مقر الرئاسة الفرنسية ، أن يانيل الذي التقى الرئيس الفرنسي لدى زيارة ماكرون لمعسكر رياضي للشباب بالقرب من باريس في آب/أغسطس الماضي ، سيكون ضمن الوفد الرئاسي الذي سيتوجه لحضور المباراة.

وكان مكتب الرئيس ماكرون قد نشر التسجيل المصور للطفل ، ثم اصطحب ماكرون الطفل لعرض السيارة له ، وفحص يانيل بالفعل هيكل السيارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى