المدرب الصربي ميلوتينوفيتش: الحرارة في استادات قطر ستكون كما تريدون

 

(د ب أ) – توووفه 

 

مع بدء تحول التركيز إلى كأس العالم لكرة القدم المقبلة التي تقام في قطر عام 2002 ، أبدى المدرب الصربي كثير الترحال ، بورا ميلوتينوفيتش ، تفاؤلا بعدم وجود مشكلات بشأن درجات الحرارة العالية في الدولة الخليجية.

وقال ميلوتينوفيتش الذي سبق له تدريب فريق السد القطري “ستكون درجات الحرارة كما تريدون”.

وكان قد تقرر إقمة منافسات مونديال قطر 2022 في شهري نوفمبر وديسمبر بدلا من الموعد المعتاد للبطولة في يونيو ويوليو ، لتفادي درجات الحرارة العالية في قطر خلال الصيف.

وفي ظل درجات الحرارة العالية المتوقعة أيضا طبقا للموعد الجديد ، كان منظمو المونديال القطري قد وعدوا بنظام تبريد مبتكر في الاستادات المستضيفة لمباريات البطولة ، علما بأن استاد خليفة الدولي في العاصمة الدوحة مجهز بالفعل بأجهزة تكييف.

وقال ميلوتينوفيتش ، من خلال تجربته التدريبية في قطر “قبل المباراة كانوا يسألونني … بورا ، أي درجة حرارة تريدها لمباراة الليلة؟”.

وأضاف “قلت لا أهتم كثيرا ، فقالوا لي /إذن تريدها 22 درجة ، حسنا/ ، وحينها قاموا بتشغيل أجهزة تكييف الهواء وبالفعل كانت درجة الحرارة 22 درجة. إنها تجربة رائعة.”

وسبق لميلوتينوفيتش /73 عاما/ قيادة خمسة منتخبات مختلفة في بطولات كأس العالم وقد درب إجمالي ثمانية منتخبات ، والآن هو عضو في مجموعة الدراسات الفنية في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وأبدى ميلوتينوفيتش تفاؤلا كبيرا بشأن مونديال قطر 2022 ، حيث صرح قائلا “أعتقد أنها ستكون كأس عالم الأحلام ، لماذا أقول ذلك؟. لأنها دولة صغيرة وفي يوم واحد يمكن أن تنتقل لمشاهدة مباراتين… هذا أمر استثنائي فلن تكونوا بحاجة إلى السفر لمسافات طويلة.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى