ديوكوفيتش يبتعد خطوة عن بلوغ النهائي الخامس له في ويمبلدون

 (إفي) – توووفه

 

بات الصربي نوفاك ديوكوفيتش على بعد خطوة من بلوغ النهائي الخامس له ببطولة ويمبلدون المفتوحة للتنس، ثالث البطولات الأربع الكبرى (الجراند سلام)، إثر تقدمه بمجموعتين لواحدة على الإسباني رافائيل نادال، المصنف الأول عالميا، في مباراة نصف النهائي التي أقيمت مساء الجمعة، وتستأنف غدا السبت.


وأقيمت المباراة في موعد متأخر عن موعدها الأصلي تحت الأضواء الكاشفة والسقف المغطى بسبب امتداد مباراة نصف النهائي الأولى بين الجنوب أفريقي كيفن أندرسون والأمريكي جون إيسنر لمدة 6 ساعات و36 دقيقة، لتصبح أطول مباراة في تاريخ البطولة العريقة في نصف النهائي، والثانية على الاطلاق عبر تاريخها.
وحسم أندرسون اللقاء بثلاث مجموعات لاثنين بواقع 7-6(8-6) و6-7(5-7) و6-7(9-11) و6-4 و26-24 ، ليدخل تاريخ البطولة هو الآخر بعدما بات أول جنوب أفريقي يبلغ النهائي.


ووفقا للاتفاق بين اللجنة المنظمة للبطولة وسكان المناطق المحيطة بملاعب ويمبلدون بانتهاء جميع المباريات بحلول الساعة الـ11 (ت م)، كان أمام نادال وديوكوفيتش حسم الأمور وتحديد الطرف الآخر الذي سيواجه أندرسون في النهائي يوم الأحد قبل هذا الموعد، وإلا سيتم استكمال اللقاء غدا بعد نهائي السيدات الذي سيجمع بين الأمريكية سيرينا ويليامز والألمانية أنجيليكه كيربر الساعة 14.00 (ت م)، 15.00 (ت ج)، إلا أن هذا لم يحدث.


وبعد ساعتين و53 دقيقة من المنافسة، تمكن اللاعب الصربي من حسم المجموعة الأولى بنتيجة 6-4 ، ثم عاد نادال في المباراة وأنهى المجموعة الثانية لصالحه 6-3.
وفي المجموعة الثالثة، فاز ديوكوفيتش بعد اللجوء لشوط كسر التعادل بنتيجة 7-6(11-9).
وبات المصنف الأول سابقا على بعد الفوز بمجموعة واحدة فقط من أجل اللحق بأندرسون في النهائي الخامس له بحثنا عن لقبه الرابع بعد أعوام (2011 و2014 و2015).


في المقابل، سيسعى نادال لحسم المجموعة الرابعة وتأجيل الحسم للمجموعة الخامسة، من أجل بلوغ النهائي السادس له، الأول منذ 2011 ، لإضافة لقبه الثالث بعد عامي (2008 و2010)، والأول بعد غياب 8 سنوات.
يذكر أن آخر مواجهة بين اللاعبين في البطولة كانت في نهائي 2011 الذي حسمه ديوكوفيتش بثلاث مجموعات لواحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى