الضغوط الألمانية تدفع أوزيل لاعتزال اللعب دوليا

 

(د ب أ)- توووفه 

 

أعلن مسعود أوزيل، لاعب فريق أرسنال الإنجليزي، اعتزاله اللعب دوليا مع منتخب ألمانيا على خلفية الانتقادات الحادة التي وجهت إليه بسبب التقاطه صورا مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وكان النجم الألماني قال في تصريحات سابقة اليوم الأحد، أن “بعض الصحف الألمانية” تستغل جذوره الأصلية وصوره التي التقطها مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل بطولة كأس العالم التي جرت بروسيا “كدعاية من جانب الجناح اليميني المتطرف لتعزيز قضيتهم السياسية”.

وأوضح أوزيل أن الصحف لم تنتقد أدائه في المونديال الروسي، لكنها ألقت الضوء على جذوره التركية، مضيفا “إن هذا يعتبر خطأ شخصيا لا يجب تجاوزه على الإطلاق، حيث تحاول الصحف تحويل الأمة الألمانية ضدي”.

وأشار أوزيل أيضا إلى أنه تم استبعاده من الترويج للأنشطة التجارية لأحد الرعاة، وألغيت زيارة كان مقررا أن يقوم بها إلى مدرسته القديمة في مدينة جيلسنكيرشن بناء على طلب المدرسة.

وأضاف نجم منتخب الماكينات “رغم أنني كنت طالبا في تلك المدرسة عندما كنت أصغر سنا، لكنني شعرت بأنني شخص غير مرغوب فيه لا يستحق وقتهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى