منتخب الناشئين يخسر تجربة نزوى

 

توووفه- سالم الغافري

 

 

خسر المنتخب الوطني للناشئين تجربته الودية ضد الفريق الكروي الأول بنادي نزوي 2/1، وهي المواجهة الودية الأولى خلال المعسكر الحالي الذي يسبق المشاركة في نهائيات كأس آسيا للناشئين تحت 16 عاما، والمقرر إقامتها في ماليزيا في ال 17 من سبتمبر المقبل. ومن المقرر أن يخوض المنتخب وديته الثانية ضد رديف نادي مسقط مساء الثلاثاء المقبل مع ختام معسكر المنتخب الحالي.

وبالعودة إلى مجريات اللقاء الذي دارت أحداثه على أرضية ملعب شؤون البلاط السلطاني العماني في الخوض بدأ نادي نزوى الذي يدربه المدرب الوطني عبد العزيز الريامي بشكل أفضل، وتكررت محاولاته لافتتاح نتيجة اللقاء في أكثر من مناسبة لولا تألق حارس المنتخب الوطني ميثم العجمي الذي تصدى ببراعة لتسديدتي مهاجم نزوى المحترف الرواندي، فيما لامست تسديدة مهاجم نزوى محمد العبري عارضة المنتخب الوطني مع الدقيقة 36، في المقابل حاول مهاجم المنتخب الوطني عمر السلطي مباغتة مرمى نزوى مع الدقيقة ال28، لكن كرته مرت زاحفة على يسار القائم.

ونجح محترف نادي نزوى الإيراني في استمثار توغله الناجح من الجهة اليسرى ليفتتح نتيجة اللقاء بعد تسديدة مرت على يسار الحارس ميثم العجمي، وقبل نهاية الشوط الأول نجح لاعب المنتخب طارق المعشري في تعديل نتيجة اللقاء إثر تسديدة قريبة المدى لامست مدافع نزوى وهي في طريقها للشباك، وهي النتيجة التي آلت إليها المباراة خلال شوطها الأول.

ومع بداية الشوط الثاني باغت البديل ولاعب نادي سمائل السابق مشعل المجيزي مرمى المنتخب الوطني بهدف التقدم مرة أخرى بعد انفراده بحارس المنتخب الوطني، وأجرى مدرب المنتخب يعقوب الصباحي ما يقارب من 7 تبديلات بهدف تجربة أكثر عدد متاح من اللاعبين، لكن النتيجة ظلت على حالها حتى أطلق حكم اللقاء صافرة النهاية بفوز نزوى 2/1.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى