باولو مالديني يعود إلى ميلان بعد طول غياب

 

 

(د ب أ)- توووفه

 

عاد أسطورة فريق ميلان الإيطالي باولو مالديني إلى الفريق اللومباردي اليوم الأحد، ليتولى منصب مدير التطوير الاستراتيجي للنادي.

قضى مالديني /50 عاما/ مسيرته الرياضية مع ميلان الذي لعب في صفوفه ما بين عامي 1985 و2009، حيث توج معه بخمسة ألقاب أوروبية وسبع بطولات في الدوري الإيطالي.

وتراجعت نتائج ميلان منذ اعتزال مالديني الذي يسعى لإعادة الهيبة للفريق مجددا ،بعدما فقد لقب الدوري الإيطالي في المواسم السبعة الأخيرة لمصلحة فريق يوفنتوس.

وقال باولو سكاروني، الرئيس التنفيذي لميلان، في بيان “هناك القليل من الكلمات لوصف ما يمثله مالديني لميلان. لقد كان ظهوره مميزا حينما كان لاعبا، وفاز ببطولات لا حصر لها على أرض الملعب. إنني أشعر بالحماس، ويشرفني أن أعمل معه اليوم في هذا الدور الجديد”.

أضاف سكاروني “قيادة باولو وخبرته ستفيد النادي بشكل كبير، وكذلك شغفه وطاقته”.

وعانى ميلان من المشاكل المادية في الفترة الأخيرة، وهو ما دفع رئيسه التاريخي سيلفيو بيرلسكوني لبيع النادي في نيسان/أبريل عام 2017، بعدما ظل على رأس مجلس إدارته طيلة 31 عاما، ليخلفه رجل الأعمال الصيني يونج هونج لي، الذي اشترى النادي مقابل 740 مليون يورو (866 مليون دولار).

لكن لي ثبت أنه لا يتوافر لديه السيولة الكافية لشراء النادي، وهو ما دفعه للقيام بتمويل عملية الاستحواذ بالاقتراض من هيئة صندوق التحوط الامريكي إيليوت مانجمينت، وعندما عجز عن سداد القروض سمح للصندوق بالحصول على الملكية الكاملة لميلان الشهر الماضي.

وتعهد صندوق إيليوت بضخ 50 مليون يورو في النادي، الذي نجا من حظر اللعب في المسابقات الأوروبية بعد الموافقة على الاستئناف، الذي تقدم به ضد قرار المنع الذي فرضه عليه الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) لانتهاكه قواعد اللعب النظيف.

واحتل ميلان المركز السادس في ترتيب الدوري الإيطالي في الموسم الماضي تحت قيادة المدرب جينارو جاتوسو، زميل مالديني السابق في الفريق، ومن المقرر أن تنطلق النسخة الجديدة من الدوري الإيطالي في 18 أغسطس الحالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى