دوري عمانتل ينطلق “على مضض” .. وديربي “يكسر” رتابة البداية

توووفه –وليد العبري

يفتح الجمعـة دوري عمانتل لموسم 2018-2019 أبوابه من جديد بعد أن أغلقها لقرابـة 75 يومـا حيث توج السويق بلقب النسخـة الماضية التي عرفت أيضا وصافة الشباب وهبوط “اضطراري” لفنجاء ورافقه السلام والمضيبي، ينطلق دوري عمانتل هذه الموسم “على مضض” حيث سعت معظم الأندية لتأجيل انطلاقته من أجل مزيد من التحضير، ولكن كل شيء قد فات وأصبحت أمام أمر واقع وهو لملمة أوراقها من أجل انطلاقة الجولة الأولى يوم غد الجمعـة كما هو معلن مسبقا.

بدون مقدمات ستلعب الأندية الجولة الأولى رغم أن الكثير منها لم يصل لنصف الجاهزية من حيث الإعداد البدني أو الفني ولم تصل معظمها لمرحلة التجانس المطلوبة ولكن هذا أمر ربما ليس بغريب عن واقع دورينا فهو معتاد، الجولة الأولى تلعب يومي الجمعـة والسبت بمواجهـات واعدة ومنتظرة وديربي يكسر رتابة البداية سيكون بين صحار وغريمه اللدود مجيس.

مباريات جولة الافتتاح ستنطلق بمواجهـة نادي عمان وضيفه العروبة على أرضية إستاد السيب الرياضي والقاسم المشترك هو ضعف الإعداد من الجانبين خصوصا نادي عمان الذي لم يحسم بعد ملف المحترفين ولم يعوض انتقال نجمه الأبرز المنذر العلوي، فيما لجأ العروبة للبرازيلي فينيسيوس لتعويض رحيل لاعب وسط المنتخب اليمني عبدالواسع المطري وأيضا التعاقد مع لاعب الوسط جيبولا.

وتخطف الأنظار مواجهة صحم وظفار على أرضية المجمع الشبابي بصحار وفيها سيتم اختبار مدى القوة التي أظهرها الزعيم من خلال التحضير المبكر والانتدابات النوعية التي قام بها مع أبرز لاعبي الدوري المحلي بالإضافة لمدافع المنتخب الأردني عدي القرى وبقية المحترفين، أما صحم فهناك علامات استفهام على انتداباته المحلية وحاول تعويض ذلك ن خلال التعاقد مع لاعبين محترفين على مستوى عالٍ وهم لاعب الباطن السعودي أوليفيرا تينجا ولاعب تراكتور تبريز الإيراني أمير أرسلان، ولاعب نادي أكسفورد الإنجليزي مامادو، أما مواجهة مرباط ومسقط في صلالـة فيكتنفها الغموض في ظل غموض تحضيرات الناديين في الفترة الماضية.

ويستضيف المجمع الشبابي بصحار مواجهة مرتقبة بين حامل اللقب ووصيفه في الموسم الماضي وتتشابه حكايات الناديين “الصيفية”، كلاهما يبحث عن “تجاوز” للأزمة المادية التي لاحقتهم في الفترة الفائتة وأجبرتهما على التخلي عن أبرز عناصرهما وهناك قاسم مشترك، آخر وهو المدرب الوطني علي الخنبشي الذي قاد الشباب في الموسم الماضي لتحقيق أول بطولة محلية حينما كسب كأس مازدا قبل أن يترك الفريق في الأمتار الأخيرة وهو حاليا مدرب نادي السويق كما أن الفريقين ظهرا بشكل ليش بالسيء من خلال تواجد السويق في نهائي السوبر وتألق الشباب في مباراة الهلال السعودي في البطولة العربيـة.

وتستكمل مباريات الجولة الأولى يوم السبت من خلال ثلاث مواجهـات الأولى ستكون بين العائد للأضواء صور وضيفه النهضـة في مواجهـة من الصعب التكهن بنتيجتها حيث أبدا صور جاهزية جيدة من خلال فترة التحضيرات والنهضة استفاق مؤخرا على عديد من الانتدابات المحلية، وسيظهر أيضا الوافد الجديد نادي الرستاق لأول مرة من خلال مواجهـة صعبة للغاية أمام نادي النصر على أرضية استاد السيب الرياضي وهي مواجهـة تترقبها الكثير من الجماهير، حيث استعد النصر كثيرا من أجل هذه اللحظـة بتعاقدات قوية للغاية سواء محلية أو أجنبية،،أما الرستاق الأكثر استقرار فنيا كانت انتداباته غير مسبوقة على أمل تثبيت أقدامه بين الكبار بعد تجربة أولى قبل موسمين لم يكتب لها النجاح فهل ستكون كلمة النصر مسموعة أم للرستاق رأي آخر ؟

وسيكسر ديربي مدينة صحار “رتابـة” الجولة الأولى من خلال مواجهـة ستستحوذ على أنظار المتابعين بين صحار وجاره وغريمه اللدود مجيـس على أرضية المجمع الشبابي بالولاية الساعة الثامنة من مساء السبت، وهو لقاء من المتوقع أن يشهد حضورا جماهيريا بغض النظر عن مستوى الفريقين في فترة التحضيرات، حيث كان صحار الأكثر جاهزية من خلال جملة من الأسماء التي تعاقد معها أبرزها محسن جوهر وسعيد عبيد، بينما كانت تعاقدات مجيس على استحياء وهو يعتمد كثيرا على حماسة لاعبيه ومساندة جماهيره فمن سيكسب هذا الديربي الملتهب؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى