تحويل 23 من جماهير إشبيلية وريال بيتيس للمحاكمة

توووفه – وكالات

حولت السلطات الإسبانية اليوم الأحد، 23 من الجماهير المتعصبة لفريقي إشبيلية وريال بيتيس للقضاء، بسبب أعمال الشغب والمواجهات العنيفة التي نشبت بينهما فجر يوم 5 يناير الجاري بمنطقة “لا باركيتا” قبل مواجهة “ديربي الأندلس” أمس السبت.

ووفقا لمصادر شرطية، كان إجمالي عدد المعتقلين 24، قبل أن يتم إطلاق سراح أحدهم بالأمس، بينما تم تحويل الباقين للمحاكمة القضائية في إشبيلية.

وألقت قوات كبيرة من الشرطة الوطنية والمحلية القبض على المتهمين، وجميعهم تتراوح أعمارهم بين 20 و30 عاما، في الساعات الأولى من فجر السبت، قبل أن يفرضوا كردونا أمنيا حول المنطقة التي شهدت المواجهات.

ووقعت الأحداث عشية مواجهة “ديربي الأندلس” بين إشبيلية وريال بيتيس على ملعب “رامون سانشيز بيثخوان” في الجولة الـ18 لليجا والتي انتهت بفوز كبير لبيتيس بنتيجة 5-3.

وتدخلت قوات الشرطة لفض الاشتباكات بين الطرفين والتي شهدت استخدام العصي والأسلحة البيضاء والألعاب النارية والتي تسببت في إصابة أحد الجماهير بشكل بالغ في الرأس لينقل للمستشفى على الفور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى