فالفيردي يقلل من أهمية غياب ميسي ورونالدو

 

(إفي) – توووفه 

 

أكد إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة اليوم أن كلاسيكو الكرة الإسبانية بين البرسا وريال مدريد لا يفقد إثارته في غياب الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم الفريق الكتالوني المصاب والبرتغالي كريستيانو رونالدو نجم الملكي السابق الذي انتقل إلى يوفنتوس.

وصرح فالفيردي في مؤتمر صحفي عشية الكلاسيكو الذي يقام غدا الأحد في ملعب “كامب نو” ضمن الجولة العاشرة من الدوري الإسباني بدون ميسي وكريستيانو لأول مرة منذ عقد “الكلاسيكو موجود قبل كريستيانو وميسي. كان هناك لاعبون كبار.. كان هناك توتر..الكلاسيكو دائما هو الكلاسيكو”.

ومع ذلك اعترف فالفيردي أن اللعب بدون ميسي “مختلف” لأن الفريق سيكون عليه أن يغير بعض الأمور، ولكنه أبرز استعداد لاعبيه للعب بدون النجم الأرجنتيني.

وفضل فالفيردي عدم الإشارة إلى التشكيلة التي قرر اللعب بها وما إذا كان سيدفع برافينيا وآرثر.

وعن رافينيا قال إنه قدم أداء جيدا أمام إنتر ميلان في دوري أبطال أوروبا الأربعاء الماضي “ولكن لقاء غد مختلف”.

وحول آرثر الذي أنهى مباراة الإنتر بآلام عضلية بسيطة، قال “إنها مباراة مختلفة سيواجهها لأول مرة إذا كان في ظروف تسمح له بذلك”.

وعن الأزمة التي يواجهها ريال مدريد بسبب سوء النتائج وفارق النقاط الأربعة التي تفصله عن الفريق الكتالوني متصدر الليجا، صرح فالفيردي “ريال مدريد يكون أكثر خطورة عندما يكون مجروحا. لطالما رد بشكل جيد هنا عندما كان في ظروف صعبة”، مبرزا أن الريال لديه أسباب كافية للفوز في “كامب نو”.

وبسؤاله عما إذا كان يعتقد أنه قد يكون السبب في إقالة مدرب الملكي جولين لوبيتيجي إذا خسر الفريق الكلاسيكو، رد فالفيردي “لا، لا أشعر بذلك وأتمنى ألا يكون هو أيضا يشعر بذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى